أحسنُ الحبِ : بيلي كولينز

 
انشر موضوع جديد   رد على موضوع    sudan-forall.org قائمة المنتديات -> منبر الحوار الديمقراطي
استعرض الموضوع السابق :: استعرض الموضوع التالي  
مؤلف رسالة
Masoud Mohammed Ali



اشترك في: 20 ابريل 2009
مشاركات: 186

نشرةارسل: الاثنين فبراير 27, 2017 2:52 pm    موضوع الرسالة: أحسنُ الحبِ : بيلي كولينز رد مع اشارة الى الموضوع

BILLY COLLINS
AIMLESS LOVE
This morning as I walked along the lakeshore,
I fell in love with a wren
and later in the day with a mouse
the cat had dropped under the dining room table.

In the shadows of an autumn evening,
I fell for a seamstress
still at her machine in the tailor’s window,
and later for a bowl of broth,
steam rising like smoke from a naval battle.

This is the best kind of love, I thought,
without recompense, without gifts,
or unkind words, without suspicion,
or silence on the telephone.

The love of the chestnut,
the jazz cap and one hand on the wheel.

No lust, no slam of the door –
the love of the miniature orange tree,
the clean white shirt, the hot evening shower,
the highway that cuts across Florida.

No waiting, no huffiness, or rancor –
just a twinge every now and then

for the wren who had built her nest
on a low branch overhanging the water
and for the dead mouse,
still dressed in its light brown suit.

But my heart is always propped up
in a field on its tripod,
ready for the next arrow.

After I carried the mouse by the tail
to a pile of leaves in the woods,
I found myself standing at the bathroom sink
gazing down affectionately at the soap,

so patient and soluble,
so at home in its pale green soap dish.
I could feel myself falling again
as I felt its turning in my wet hands
and caught the scent of lavender and stone.
i






[align=right]
حبٌ طائشٌ للشاعر الأمريكي بيلي كولنز
ترجمة مسعود محمد علي


هذا الصباح, متسكعاّ على حوافي البحيرة
عشقتُ طائرأ صداحْ
وبعدها , احببتُ فأراً
رماه قطٌٌ تحتَ المائدة.

وفي ظلالٍ مساءِ الخريفْ
تعشقت’ بخائطةِ الثيابْ
تحتضنُ مِغزلَها عندَ نافذةِ الخياطْْ
وبعدها تعلقتُ بوعاءِ الحساءْ
بخارُه يصعدُ كدخانٍ من معركةِ البحارْ.

هكذا يكونُ احسنُ العشقِ
دون تعويضٍ او هدايا
بدون جوارح الكلامِ بدونِ الظنونْ
و بدون الصمتِ المطبقِ على الهاتف.

حبُ الكستناءِ
عشقُ قبعةِ عازفِ الجازِ ويدٌ واحدةٌ على المقودِ.

لا شهوةً ولا قسوةَ صفقِ البابْ
حبُ شجيرةِ محاكاة ِالبرتقالْ
حبُ قميصى ناصعَ البياضِ بعدَ دفءِ استحمامِ المغيبْ
عشقُ الطريقِ عابراً فلوريدا.

بلا انتظارٍ حاقدٍ ، بلا سخطْْ
بوخذةٍ لطيفةٍ حيناً و اخْرْ
للصداحَةِ بَنَت عشها
على مائلِ الغصنِ نحوَ الماءْ
و للفأرِ الميتِ
ما زالَ مرتدياً رداءه البني.

لكنَّ قلبي يظلُ دائمَ الإستعدادِ
متمترساً في فناءِ المعركة
في إنتظارِ قادمِ السِهام.

بعد أن حملتُ الفأرَ من ذيلِه ِ
لكوم ٍمن جافةِ الأوراقِ في الغابة
وجدتنى واقفاً على حافةِ مغطسِ الحمامْ
أرنو بحنوٍ لخامةِ الصابونْ
في صبرِها على الذوبان
مطمئنةًً على خضرةِ إنائها شاحب الخضرة.

أحسُ أني ، مرةً أخرى ، واقعٌ في حبها
وأنا أقلبُها بيديّ المبللتين ْ
أَشْتمُ ، عطرَها ورداً وحجر
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
Masoud Mohammed Ali



اشترك في: 20 ابريل 2009
مشاركات: 186

نشرةارسل: الاثنين فبراير 27, 2017 8:18 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

وصلتني هذه الرسالة من الأستاذة مريم من اليمن السعيد:


( يا سلام عليك يا أستاذ ما هذا الابداع
أحسنت أحسنت أحسنت
ترجمة الشعر ليست سهلة ولقد أبدعت في سلاستها كأنها كتبت بالعربية
شكراً لك
مريم)
[align=right]
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
عادل القصاص



اشترك في: 09 مايو 2005
مشاركات: 1147

نشرةارسل: الاثنين فبراير 27, 2017 10:36 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

يا للجمال، يا صديقي مسعود، جمال القصيدة، أصالة عاطفتها ورؤاها، وجمال وحذاقة مترجمها - حتى لا أقول "ترجمتها" فقط!

يا للمشاعر الناعمة، يا للهمسات الفاغمة، يا للالتقاط الحسَّاس، يا للأسى السخي، يا للوجدان الرحيب!

أعانقك.
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
Masoud Mohammed Ali



اشترك في: 20 ابريل 2009
مشاركات: 186

نشرةارسل: الثلاثاء فبراير 28, 2017 1:58 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع



شكراً للأُستاذة مريم وللأخ عادل.
كل الإطراء يستحقه الشاعر بيلي كولنز.
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
Masoud Mohammed Ali



اشترك في: 20 ابريل 2009
مشاركات: 186

نشرةارسل: الثلاثاء فبراير 28, 2017 8:24 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

وهذه من الأستاذ عبدالواحد ورَّاق:

" ياسلام علي الترجمة التي ارتقت ورفعت اصوات الشعر لسقوف الموسيقي والانصات الذي يحرص علي التقاط اي نامه من الهمس الساحر. .من كل جرت قوس علي الاوتار المشدوده بالشجن والحنين. ..وتلك ايضا من اسمي اغراض الشعر. .. لك الشكر"
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
Masoud Mohammed Ali



اشترك في: 20 ابريل 2009
مشاركات: 186

نشرةارسل: الثلاثاء فبراير 28, 2017 8:32 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

الأستاذ عبد الواحد ورَّأق يواصل تعليقه :


" وكانك تكتب قصيدة موازية من خلال الترجمة الغير حرفية ..الترجمة ذات الدراية بالثقافة التي تحسن وتتخير الوصف الماثل والمخبافي اعطاف الطبيعة والأشياء"
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
الصادق إسماعيل



اشترك في: 27 اغسطس 2006
مشاركات: 257

نشرةارسل: الاربعاء مارس 01, 2017 5:41 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

مسعود
يا سلام على الاختيار وعلى الترجمة
وكالعادة فمخاطرة الترجمة الأولى
تغرينا بسهولة بعض الاقتراحات والتي
ما كانت لتخطر على بالنا لولا قراءتنا
للترجمة الأولى

في هذا المقطع

وفي ظلالٍ مساءِ الخريفْ
تعشقت’ بخائطةِ الثيابْ
تحتضنُ مِغزلَها عندَ نافذةِ الخياطْْ

أقترح الآتي:
هِمْتُ بخائطة ثيابٍ



وعلى العموم الترجمة نقلت روح القصيدة بسلاسة
أهنئك عليها.
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
Masoud Mohammed Ali



اشترك في: 20 ابريل 2009
مشاركات: 186

نشرةارسل: الاربعاء مارس 01, 2017 5:51 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

السيد الصادق إقتراحك أمر:


( أقترح الآتي:
هِمْتُ بخائطة ثيابٍ)
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
Masoud Mohammed Ali



اشترك في: 20 ابريل 2009
مشاركات: 186

نشرةارسل: الاربعاء مارس 01, 2017 8:10 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

من قاموس المعاني:

(
هامَ / هامَ بـ يَهيم ، هِمْ ، هُيامًا وهِيامًا وتَهْيامًا ، فهو هائم وهَيْمانُ / هَيْمانٌ وأهيمُ والجمع : هُيّامٌ ، وهُيَّم ، والمفعول مَهيم به
هَامَ فلانٌ هُيامًا : اشتدَّ عطشه
هَامَ بفلانة هُيامًا ، وتَهْيامًا : شُغِف حبًّا بها
هام الشَّخصُ / هام الشَّخصُ على وجهه : خرج وهو لا يدري أين يتوجَّه ، سار بلا قصد هام في زحام المدينة
هام الشَّخصُ في الأمر : تحيَّر فيه واضطرب وذهب كلَّ مذهب ، تخبَّط على غير هدى)
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
حسن موسى



اشترك في: 06 مايو 2005
مشاركات: 3067

نشرةارسل: الخميس مارس 02, 2017 7:50 am    موضوع الرسالة: هام ذاك النهر رد مع اشارة الى الموضوع

Masoud Mohammed Ali كتب:
من قاموس المعاني:

(
هامَ / هامَ بـ يَهيم ، هِمْ ، هُيامًا وهِيامًا وتَهْيامًا ، فهو هائم وهَيْمانُ / هَيْمانٌ وأهيمُ والجمع : هُيّامٌ ، وهُيَّم ، والمفعول مَهيم به
هَامَ فلانٌ هُيامًا : اشتدَّ عطشه
هَامَ بفلانة هُيامًا ، وتَهْيامًا : شُغِف حبًّا بها
هام الشَّخصُ / هام الشَّخصُ على وجهه : خرج وهو لا يدري أين يتوجَّه ، سار بلا قصد هام في زحام المدينة
هام الشَّخصُ في الأمر : تحيَّر فيه واضطرب وذهب كلَّ مذهب ، تخبَّط على غير هدى)








هام ذاك النهر يستلهم حسنا
فإذا عبر بلادي ما تمنى
طرب النيل لديها و تثنّى

إلى آخر كلام الشعراء..

سلام يا مسعود
يازول مافي حاجة اسمها ترجمة
و " الشعر لا يترجم"
و شغلك دا شعر ساكت لكن لو عاوز تتدرق ورا صناعة الترجمان بطريقتك.
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
إبراهيم جعفر



اشترك في: 20 نوفمبر 2006
مشاركات: 1766

نشرةارسل: الخميس مارس 02, 2017 11:02 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

مشاغبة: يا سلطان الزمان يا حسن حِمْدِلاَّ (بصوتها الدارجي داك ذاتُو) على السلامة، أولاً، وبعدين: هل العملو مسعود ده من باب الممكن يقول بعض المثقفين بتاعين الكلمات الكبيرة ديكْ عنو إنو "شعر موازي" ولا شنو؟

ويا الصادق اقتراحك بتبديل "تعشقت بـ" بـ"همت بـ" في الترجمة عجبني جداً وكان موفق ودال على حسن حسك الشعري...
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة
Masoud Mohammed Ali



اشترك في: 20 ابريل 2009
مشاركات: 186

نشرةارسل: الخميس مارس 02, 2017 1:27 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

مريم
عادل
(السيد) الصادق
حسن بن موسى
ابراهيم

أعتز بكم وشكراً جزيلاً
ويا حسن : مفردات بيلي كولنز من المحسوس ساهل الترجمة.

شكراً لكم
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
Masoud Mohammed Ali



اشترك في: 20 ابريل 2009
مشاركات: 186

نشرةارسل: الخميس مارس 02, 2017 1:39 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

أخي عبد الواحد (ال)وراق
شكراً لك !
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
Masoud Mohammed Ali



اشترك في: 20 ابريل 2009
مشاركات: 186

نشرةارسل: الجمعة مارس 03, 2017 8:22 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

وهذا تعليق وصلني من د. تاج السر كندورة المحاضر بجامعة أكسفورد :



(( .Your translation of Billy Collins poem is a pleasure to read. Impressive ))
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
Masoud Mohammed Ali



اشترك في: 20 ابريل 2009
مشاركات: 186

نشرةارسل: الجمعة ابريل 14, 2017 7:09 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

23 hrs ·

تقرأ غداً في (الممر) – الجمعة 14 أبريل – صحيفة السوداني:‏
رَحَل إثر حادث حركةٍ أليم
التلفزيون القومي ينعى الخبير السينمائي بنجامين شكوان أدو ‏
ــــــــــــــــــــــــــ
تنقيب الظلام
الحُجُب
مأمون التلب
ــــــــــــــــــــــــــ
عرض كتب
وكأنما.. دَعِ الأمرَ للزَمن
عمر ذو النون
عن كتاب (أوهام ما بعد الحداثة)‏
لـ(تيري إيغلتون)‏

ــــــــــــــــــــــــــ
ترجمات سودانية
حبٌّ طائشٌ ‏
للشاعر الأمريكي بيلي كولنز
ترجمة: مسعود محمد علي
ــــــــــــــــــــــــــ
المِعْجَميّ ‏
[b]تعبان لوْ ليُونق ‏
ترجمة: يدجوك أقويت ‏
ــــــــــــــــــــــــــ
الروائي والكاتب الكويتي البروفيسور فهد الراشد للـ(الممر):‏
أنا عاشق لجميع الألوان الأدبية، ومن يحكم على ما أقدمه من أعمال هو المتلقي المُتذوِّق
الغربة ساعدتني كثيراً، استثمر جل وقتي في أعمالي وقراءاتي وكتاباتي
رفضنا لبعض الكتابات المتحررة بطريقة تختلط في وظائفها الأشياء جعلنا نقصي أعمالاً جميلة وخلابة من ‏مشاهدنا الثقافية
على الكاتب أن يعيش أحداث القصة فينام معها ويحلم بها ويصحو لها
ما يميز شاعر عن آخر هي الموسيقى الداخلية، قوة التراكيب والصور الشعرية، الإحساسات والوجدانيات
حاوره: مجاهد العجب
ــــــــــــــــــــــــــ
تدشين (أزاميل) لمحمد حمد يلفت الأنظار
ــــــــــــــــــــــــــ
عشرةُ رسَّامين فرنسيين يؤلّفون كتاباً مع الشاعر منعم رحمة
ــــــــــــــــــــــــــ
‏(أميرة مونوناكي) غداً بنادي السينما السوداني
[/b]
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
استعرض مواضيع سابقة:   
انشر موضوع جديد   رد على موضوع    sudan-forall.org قائمة المنتديات -> منبر الحوار الديمقراطي جميع الاوقات تستعمل نظام GMT
صفحة 1 من 1

 
انتقل الى:  
لاتستطيع وضع مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع الغاء مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع التصويت في هذا المنتدى

قوانيــــــن منبر الحوار الديمقراطي

 

الآراء المنشورة بالموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الجمعية السودانية للدراسات والبحوث في الآداب والفنون والعلوم الإنسانية


  Sudan For All  2005 
©
كل الحقوق محفوظة