ثورة حتى النصر شعر مأمون الرشيد نايل

 
انشر موضوع جديد   رد على موضوع    sudan-forall.org قائمة المنتديات -> منبر الحوار الديمقراطي
استعرض الموضوع السابق :: استعرض الموضوع التالي  
مؤلف رسالة
منصور المفتاح



اشترك في: 07 مايو 2006
مشاركات: 216

نشرةارسل: الخميس يونيو 27, 2019 12:33 am    موضوع الرسالة: ثورة حتى النصر شعر مأمون الرشيد نايل رد مع اشارة الى الموضوع

ثورة حتى النصر

الحــــــــــزن يسكن فـــــي قلبي وفي كبدي
فالق الوشـــــــــاح ونوحي اليــــوم يا بلدي
دمٌ على النيـــــــــل والخــــــرطوم حــائرةٌ
أي النفـــــــــوس حياض المـــــوت لم ترِدِ
لله در شـــــــــبابٍ في تــــــــــوثبـــــــــهم
رمــــــز البطــــولة والإقــــــــدام والجــلدِ
باعــــــــوا وما جبنوا أرواحــهــــــــم ثمناً
كي يبصر الوطــــــــــن المنكوب نور غدِ
فاكــــرم بجيلٍ ســـــــــبيل الحـــــق غايته
عن مطلب العـــــــــدل رغم القهر لم يحدِ
لله كنــــــــــــــــداكة تعلـــو اســــــتغاثتها
لكنها غيــر صـــمت الصــــــــمت لم تجدِ
والجنجــــــــــويد ذئابٌ حــــولها احتشدت
يا بـــــؤس شــــــــــرذمة يا بؤس محتشد
كانت تؤمــــــــل في جـــــــــيشٍ طلائعه
تحمي حمى الشعب من إجحاف مضطهدِ
لكنهم بسمــــــــوم الغــــــــــــدر قد قتلوا
آمال شـــــــــــعبٍ بوجـــــــه الظلم متحدِ
تباً لجيشٍ نصـــــــــــيرالجرم منهــــــزمٍ
في موطــن الفخر والأمجــــــاد مفتـــــقدِ
جيشٌ يُقاد بأقـــــــــــــــــزامٍ ســــــلاحهم
غدرٌ تمثل فيــــــه ســـــــــــــــــوء معتقدِ
أرى مهــيــــــــرة تحني الرأس في خجلٍ
والخزي يغمـــــر في أمــــــــواجه مندي
وطني ســـــبتك بجنح الليل شـــــــــرذمةٌ
حادت عن الحق والإنصــــــاف والرَشَـدِ
الظلم مشـــــــــــربها والنــــــهب مطلبها
والقتـــــــل عــــــــــادتها والناس في كَبًدِ
يهللون نفـــــــاقاً هـــــــــــــل ترى علموا
أن العدالة نهـــــــــج الواحــــــد الأحــــــدِ
فيا شــــــــباب الحمى هـــــــــــذا تجمعكم
يمشي إلى النــــــــــور عبر المسلك الجَدَدِ
فأنصــــــــروه ولا تصــــــغوا لمنــحرفٍ
للســـــم ينفث في أثـــــــــــــواب منتـــقـدِ
فاستمسكوا بخيــــــار الشـــعب لا تهنوا
وابقوا عليــــــــه كوهــــــج الشمس متقدِ
سيشرق الصــــــبح حتماً في مـــــرابعنا
ويــزهر الطـــــــلع في أيـــــــامنا الجُدُدِ
ما ينفــــــع الناس يبقى رهــــــن موقعه
ويستحيل جُفاءاً طــــــــــــافـــــح الزبــَدِ

مأمون الرشيد نايل
n_mamoun@hotmail.com


مأمون الرشيد نايل | 06-26-2019 03:36 PM



[size=24]
[/size]


عدل من قبل منصور المفتاح في الاحد يوليو 07, 2019 11:24 pm, عدل 1 مرة
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
منصور المفتاح



اشترك في: 07 مايو 2006
مشاركات: 216

نشرةارسل: السبت يونيو 29, 2019 11:40 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع


المامون المامون على كل نفيس وغال اراك تنفست تلك الدالية الدالة على عمق عاطفتك الوطنية الواعيه فكم جاءت ناطقة معبرة تحمل
فى جوفها عمق المعانى وصدق العاطفه وانفة الكبرياء والعزة والكرامه تلك الداليه التى استوقفت نقادا وأدباء واصحاب آراء ادبية صائبه
ولهم من السعة فى مقاربتها مع ما يماثلها فى المضامين والجرس القوى اللافت على ايقاع الثورة التى تمور بها الارواح والاحياء
والمدائن البوادى تلك الثورة الابدية الجبارة القهارة لكل متجبر صفيق والطعانة لكل منتفخ جبان والقلاعه لكل بروس متكلس فى حقيقة
الوطن لثلاثة عقود بلا أدنى وجه حق قاتلهم الله أين ما حلوا وأين ما أقاموا وأشبعهم خزيا وقماحا واحال ما احل بهم من ميسرة الى
فاقة مدقعة وحرمان قاهر وجفف كل ما لديهم واعادهم لحقيقتهم التى اتت بهم لأم المدائن المقدسه الرابضة بين فخذى النيل حالمة ساحره
والتى يستبيح عرضها بلا هواة همج الجنجويد غزاة الغفلة على مرأى من اعين الكون دون مراعاة لاى حرمة او عقيدة أو اخلاق ويا
لبؤسهم وبؤس من صنعهم وبؤس من يواددهم ومن يمدهم بالعدة والعتاد والاموال مرتزقة تعوس فسادا فى الارض الآمنة المستقره وتقبح
طلعتها البهيه وتمزق لباسها الحريرى الفاخر وتستبيح قصر عزتها ومجدها المؤرخ بدماء حماتها فى كل ازمنة حمى الوطيس لاستباحتها
وكسر شوكتها وفك بكارتها ولكن هيهات هيهات إن مهر ذلك غال ومستحيل لا يقدر عليه أى متفلت يحارب بالأجرة وأجر الضحوه
لان فيها من أهل التضحيات من الشروس الأشاوس ارتالا وأرتال فيا اصمعى القول ويا عصى المفرده يا من تجرى فيك دماء العبقرى
الصمد الثائر الوطنى العملاق الذكى الفطن الاستاذ الرشيد نايل محمد أشعر شعراء جيله بشهادة شيخ الاداب والشعر والمعرفه الدكتور
عبدالله الطيب فعلى ذات الديداب صهلت مهرتك ولصف سيفك وعلا صوت قولك الرصين المعبر المفعم المملوء بالحس الثورى والإراده
القاهره المرعبه لكل من تكلس بكيد فى أوصال سدة حكم الوطن بلا وجه حق وبانت عورة بؤسه وعجزه وقلة حيلته لا بل فشله الذريع
فى ادارة موارد هذه الدولة الودودة الولودة للخيرات والموارد وللعماليق الجبابرة الجحاجحة المراجحة العظام الذين لا يقبلون ظلما ولا يرضون
بالقهر ولا يقبلون بكل عاجز كسيح ولكل فسل متحوصل فى ذاته لا يرى إلا نفسه فيا مامون هذه القصيدة اجمل من ما قرات فى أدب
الثورة العملاقة هذه من قصيد بالعامية او الشعر القومى او الفصيح إنها لخريدة تستحق أن تكتب بماء الذهب وتعلق على اهداب تمثال
كنداكة الثورة بعد الفتح والنصر المبين فى ميدان إلتفاف الارادة الشبابية السلمية الباهرة والتى أدهشت الكون كل الكون وارعبت
الجوار والاقليم خشية من إنتقال شرارتها إليهم لذا يعملون من وراء أرباب الخيانة والغدر من من باعوا الارض والعرض بدراهم معدودات
وكانو لها من الجياع الشرهين يحى شباب السودان ثوارا وثائرات ويحى شعب السودان الأبى البطل ويحى السودان عملاقا مجيدا وثورة
حتى تشرق شمس الحرية والسلام والعدالةرالأبديه.

انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
استعرض مواضيع سابقة:   
انشر موضوع جديد   رد على موضوع    sudan-forall.org قائمة المنتديات -> منبر الحوار الديمقراطي جميع الاوقات تستعمل نظام GMT
صفحة 1 من 1

 
انتقل الى:  
لاتستطيع وضع مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع الغاء مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع التصويت في هذا المنتدى

قوانيــــــن منبر الحوار الديمقراطي

 

الآراء المنشورة بالموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الجمعية السودانية للدراسات والبحوث في الآداب والفنون والعلوم الإنسانية


  Sudan For All  2005 
©
كل الحقوق محفوظة