أنا عبدُالكريمْ...
انتقل الى صفحة 1, 2  التالي
 
انشر موضوع جديد   رد على موضوع    sudan-forall.org قائمة المنتديات -> منبر الحوار الديمقراطي
استعرض الموضوع السابق :: استعرض الموضوع التالي  
مؤلف رسالة
حافظ خير



اشترك في: 09 مايو 2005
مشاركات: 528

نشرةارسل: الاحد سبتمبر 23, 2012 2:25 pm    موضوع الرسالة: أنا عبدُالكريمْ... رد مع اشارة الى الموضوع




**
أنا عبدُالكريمْ...

قراءة وصوت: عبدالكريم قباني

recorded july 2012, Al-Amlaak, Bahri, Khartoum
نص
حافظ خير
***
**
work in progress



شكراً نجاة على تصحيح كود الفيديو ....


عدل من قبل حافظ خير في الاحد يناير 13, 2013 1:18 am, عدل 2 مرة/مرات
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
حاتم الياس



اشترك في: 23 اغسطس 2006
مشاركات: 656
المكان: أمدرمان

نشرةارسل: الاحد سبتمبر 23, 2012 4:28 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

الصوت ياعبدالكريم....
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
حافظ خير



اشترك في: 09 مايو 2005
مشاركات: 528

نشرةارسل: الاحد سبتمبر 23, 2012 11:07 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

هل الصوت مسموع يا فردة؟
بعض الأصدقاء أخبرني أنه لا يستطيع رؤية أالفيدو أو سماع صوته....
سأعود بعد مراجعة الفايل المرفوع على اليوتيوب
تحياتي يا حاتم ...
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
الفاضل الهاشمي



اشترك في: 09 مايو 2005
مشاركات: 2207

نشرةارسل: الاثنين سبتمبر 24, 2012 5:05 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

أنظر الوصلة هنا:

عبد الكريم ود عوضية فرّاش فى المدرسة الشرقية
_________________
The struggle over geography is complex and interesting because it is not only about soldiers and cannons but also about ideas, about forms, about images and imaginings
ادوارد سعيد "الثقافة والامبريالية 2004"
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
حافظ خير



اشترك في: 09 مايو 2005
مشاركات: 528

نشرةارسل: الثلاثاء سبتمبر 25, 2012 10:55 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

النص كاملاً، كما نشر لأول مرة في منبر سودانيز أون لاين، يونيو 2006:


عبدالكريم قباني*،
أمـا زلتَ عاشقاً؟


مرآة جانبية:

أنا عبدُالكريم...
جثةُ الصوتِ في حنوطتها، والتلفازُ نافذةٌ للموتِ في كل بيتْ
أخذوني للمراجيحِ ، وتحت أعوادِ المشانقْ
كانت الأعيادُ – أعيادي – مباركةً
وصوتي لا يفارِق:
"مأتم واحدٌ ليس يكفي لتأنيب ضميري"


أنا عبدُالكريم
زينةُ فرسانكم في زمان الألقْ
بسيوف الورقْ
سأفتح دربَ الجميعِ الى دولتي
حيثُ تبيتُ الحمامةُ في حضن صيَّادها
ويغفو شمعدانُ المحبة تحت جفون الأرق



أنا عبدُالكريم
نشرتي ونشوري
في تمام التاسعة!


هل كنتَ معنا في مسلخ الضوءِ ، في الغرفة الناصعة؟
نـعم
هل كنتَ معنا إذ أطلقَ الموتُ مذياعَه في الأثير؟
نـعم
هل كنتَ أقربَ من مساميرنا الى جرحنا؟
نـعم
ثم أغوتك الدماءُ فـطِرْتَ الى دمنا؟
نـعم ، نـعم ، نـعم!

يا
عبدُالكريم
ماهتِ الأشياءُ في الزمن اللئيم
صلِّ لِـمارليكَ* طويلاً
وانتظرني...



***

* كُتب هذا النص في عام 1991 وعدتُ اليه بالأربع مقاطع الأخيرة في 1995.
* عبدالكريم قباني رجلٌ ذو نهجٍ "صوفيٍ" شخصيٍ وخاص، عمل مذيعاً تلفزيونياً وإذاعياً بأمدرمان منذ منتصف السبعينات (تقريباً) حتى تم توقيفه لاحقاً ومنعه من تقديم البرامج الإخبارية (المبثوثة على الهواء مباشرة) لأسباب بدت لي متآمرة.
* لـعبدالكريم قباني أشعار وأقوال منثورة عن بوب مارلي سجلها بصوته لإستوديو هارموني للإعلان في بحري عام 1991 (تقريباً).

ح.خ
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
حافظ خير



اشترك في: 09 مايو 2005
مشاركات: 528

نشرةارسل: الثلاثاء سبتمبر 25, 2012 10:57 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

الوصلة لا تعمل يا أيها الفاضل الهاشمي!

...
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
الفاضل الهاشمي



اشترك في: 09 مايو 2005
مشاركات: 2207

نشرةارسل: الثلاثاء سبتمبر 25, 2012 1:39 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

نـعم ياحافظ يبدو انه لن يعمل حتى بين "المراجيحِ ، وتحت أعوادِ المشانقْ "


"هل كنتَ معنا إذ أطلقَ الموتُ مذياعَه في الأثير؟"


شكراً على الندى الدافئ الجذِل رغم المؤامرة !


"هل كنتَ معنا في مسلخ الضوءِ"?

_________________
The struggle over geography is complex and interesting because it is not only about soldiers and cannons but also about ideas, about forms, about images and imaginings
ادوارد سعيد "الثقافة والامبريالية 2004"
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
إيمان أحمد



اشترك في: 09 مايو 2005
مشاركات: 748

نشرةارسل: الاربعاء سبتمبر 26, 2012 10:49 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

ح خ

عليك وعلى عبد كريمك السلام

لطالما أسرني الصوت

صوتُ عبد الكريم

فكرة نصك حلوة وذكية، وتقديمك له مدهشٌ وحصيف.

برأيي أن الموسيقى المصاحبة عالية شوية، وهل لصوتٍ أن يطغى على صوت عبد الكريم؟! ربما كان من المفيد إعادة مزجها والتلاعُب بها علواً وانخفاضاً مع أمواج صوته.
أعجبتني بحق دقة الساعة التاسعة، في خضم الموسيقى.

شكرا
إيمان
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
حافظ خير



اشترك في: 09 مايو 2005
مشاركات: 528

نشرةارسل: الاربعاء سبتمبر 26, 2012 11:48 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

العزيزة إيمان "دوزنة"، سلامٌ عليك أينما كنتِ يا صديقة...
نعم، الموسيقى ليست ممزوجة بدقة كافية، وعزائي أن العمل ما زال في طور الإعداد (الفكرة أنه سيكون فيلماً شعرياً قصيراً مليئاً بالصور "التلفزيونية")

عبدالكريم قباني صوت إذاعي نادر يعرفه الناس منذ السبعينات وأظنه يثير الشجون لدى الكثيرين.
تعرفت عليه شخصياً وأنا بعدُ صبي حين كنت عمل في "هارموني للإعلان وتصوير الأعراس" في نهاية الثمانينات، بداية التسعينات
وكان صوته قد تم نفيه حينها، أو هرب من تلقاء ذاته، من غرفة الأخبار التلفزيونية والإذاعية، إلى إعلانات الزيوت أو مطاحن الغلال، أو ...
ولقد أسرتني، إضافةً لصوته العبقري، نظرة الرجل الخاصة ورؤاه "المختلفة" في الحياة والتي تلمَّستها تلمساً ، فملأتني بالتصورات المفتوحة...
إنتهت بي "الأقدار" أنا أيضاً بالعمل في أكثر من غرفة أخبار مكدسة بالجثث وروائح الموتى، فاستعدتُ هذا النص المكتوب في بداية التسعينات...

لك الود المقيم؛

ح.خ
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
حافظ خير



اشترك في: 09 مايو 2005
مشاركات: 528

نشرةارسل: الاربعاء سبتمبر 26, 2012 11:53 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

الفاضل الهاشمي، سلامات ومودة...

قمت بتسجيل هذا النص الشعري في زيارة خاطفة للخرطوم ، في حي الأملاك ببحري، يوليو 2012 لأستعيد هذا الصوت الدافيء الجزل من صاحبه
وكم هي مصادفة خاصة أن يمنحني الرجل صوته معانقةً مع هذا النص القديم...


يسعدني أنك تقرأ وتسمع...
مودتي؛

ح.خ
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
حاتم الياس



اشترك في: 23 اغسطس 2006
مشاركات: 656
المكان: أمدرمان

نشرةارسل: الاربعاء سبتمبر 26, 2012 8:02 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

أخيراً سمعنا ورأينا يافرده..

وعشنا بالطبع..منذ ان قراتها ذلك المساء سرح بصرى بعيداً رغم الجو اللطيف الذى أنزلته بحضورك والقائك على القاعة.., لكننى ذهبت الى زمن تسعينى قاس وصعب وتذكرت صوت عبدالكريم الذى يزف الموتى شهداء وأصوات الرصاص التى تطرقع فى الحارة المقابلة لنا والمشهورة بوجود وثقل الأسلاميين حتى ان من كثرة من فقدتهم فى اتون الحرب والمفوجين أليها أطلق عليها حارة (الشهداء) يفصل بيننا شارع وأنتماءوتجمعنا أشياء أخرى

عبدالكريم قبانى..كان صوت ذلك الزمان يكتب اسحق عن مسيرة الدماء من الغابة الى حضن الحور العين فى الجنان العلا ويبلغ عبدالكريم عنه بصوته الفخيم وكانه يرتل الموت ترتيلا , لكنك هنا وبهذا العمل ترى المفارقة خلف ذلك وحكمة الحياةوالوجود فى صحبة هيأتها لك فرصة عمل معه فى استديوهات التلفزيون ونرى بوب مارلى ونهج صوفى خاص فى الحياة..هذه القصيدة تأخذك الى التسعينات مباشرةً لكنها ايضاً لاتدين الى الحقب بتاريخ....هل تحاول أن تبرئ الذاكرة من صوت عبدالكريم وتفتح درباً أخراً لذاته ..أنا عبدالكريم

مودتى
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
الوليد يوسف



اشترك في: 10 مايو 2005
مشاركات: 1661
المكان: برلين المانيا

نشرةارسل: الاربعاء سبتمبر 26, 2012 10:34 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

العزيز "الصديق" ح خ

كيف أستطعت تقبيل مجري العبير وتذوق طعم الزعفران الأسطوري، دون الوقوع في إلتباسات الإغتصاب؟.
طلاسم مش؟.

وليد يوسف

_________________
السايقه واصله
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
حافظ خير



اشترك في: 09 مايو 2005
مشاركات: 528

نشرةارسل: الخميس سبتمبر 27, 2012 12:38 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

....
حاتم ، شريكي في القراءة وزوايا النَظَر، سلامات...

اقتباس:
هذه القصيدة تأخذك الى التسعينات مباشرةً لكنها ايضاً لاتدين الى الحقب بتاريخ


كم أتمنى!


الصديق "العزيز" الوليد يوسف (شفتَ وين؟!)
نعم هي "طلاسم"، لكن السياق يسمَح!


بمناسبة الـ inverted commas ، يا أيها الوليد يوسف ، ياخي أنا كنت لزمن طويل بكتب أسماء "أصدقائي" في الأسافير باللون الأزرق هكذا، وأكاد أن أربط الإسم بوصلة "يو إل آر" تقود إلى عنوان يحدد موقعهم "الروائي" الإسفيري (إن صح التعبير) كما أراه أو يتصورونه، ... وهذا كله كما أظنك تعلم نوع من التحايل على هذه الحياة الجديدة التي تنمو فيها الصداقات والعداوات تحت شروط غارقة في الإلتباس...
أظنني صرت أكثر تصالحاً معها الآن، فقد أقلعت عن التلوين بالأزرق والآكتيف لينكس أو الوصلات والصِلات الملتبسة ....

ح.خ
...
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
محسن الفكي



اشترك في: 16 مارس 2009
مشاركات: 1046
المكان: ميدان الخرطوم

نشرةارسل: الخميس سبتمبر 27, 2012 1:31 pm    موضوع الرسالة: صورة Isaach De Bankolé رد مع اشارة الى الموضوع

تحية في البدء لعبد الكريم قباني
ولجميع الرهط المقيم بالخيط.
لدي بضعة تعقيبات على الهوامش فقط
لانو الواحد ما بمقدرة الفاضل الهاشمي على إستخراج عبارة مثل هل كنت معنا في مسلخ الضوء
الهاشمي ده ملاحظاته الادبيه تضعه في مقام الشعراء .. يا اصحابو لو عندكم ليهو حاجة كتبها ممكن نشوف معاكم.
ليه ما ختت صورة عبد الكريم قباني، يا ح.خ ..؟
الصورة للنجم الايفواري السينمائي إسحق دي بانكولي.
ملاحظة ايمان بخصوص الجرس متناغمة مع ما أحست به، لكن الجرس اساسا ما وقف طيلة العرض.

بالمناسبة يا حافظ خير، قالوا انو الاهتمام بالشعر في مطلع القرن الماضي اضر بالحركة النقدية، وحجم السودان من إنو ينتج مفكرين.
الشمار ده اول ما انقله عن الناقلين ح يصلك دليفري عديل لحدي بابكم.
فمرة يتبعكم الغاووون، ومرة انتو سبب تخلف السودان فكريا ، وفلسفياً...!
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
حافظ خير



اشترك في: 09 مايو 2005
مشاركات: 528

نشرةارسل: الخميس سبتمبر 27, 2012 2:15 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

مرحباً بـ محسن الفكي
مضى زمن منذ التقينا في بوست المدرسة السينمائية....

أرجو تصحيح ملاحظتك عن الصورة ، فهي بالفعل لِـ عبدالكريم قباني، خصوصاً وأنني أجلس على بُعد بضعةِ سنتميترات، أمامَه...
أما الجَرَس فهو "مصادفة سعيدة" منحني لها الموسيقار آرفو بارت...

سلامٌ وتحايا...


ح.خ
...
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
محسن الفكي



اشترك في: 16 مارس 2009
مشاركات: 1046
المكان: ميدان الخرطوم

نشرةارسل: الخميس سبتمبر 27, 2012 3:29 pm    موضوع الرسالة: يخلق من الشبه 40..! رد مع اشارة الى الموضوع


شكرا شاعرنا المجيد حافظ خير،ولك التحية من قبل ومن بعد.
بخصوص السينما
الخيط الذي سانقله، يتحدث عن نحن ليه بنعادي المبادرات الخلاقة ، وبالتالي لما برجع للتعقيب فيه اكيد سأصطحب معي تلك النظرية مع كافة أوجه التناول.
يبدو انني وقعت في فخ ليس فقط يخلق من الشبه 40 بل كلامك في اول مداخلة قلت "قراءة وصوت: عبدالكريم قباني " وما جبت سيرة الصورة.

http://strawdogs.files.wordpress.com/2009/05/the_limits_of_control031.jpg


المهم ناس ثروت همت وبقية الرهط حا يجي دورهم في الرد ، لانو الكلام ده ذكره بالضبط ، الباحث -زميلنا-عبد الله الفكي البشير، على مدي اسبوعين، مساء الاحد /19 و26 فبراير12م، امام الشاعرة روضة الحاج شخصيا،والتى حاورته.
فشلت بعدها في التحاور معه لمعرفة الخلفيات، خاصة كان موقع الحوار الديمقراطي يمور بتوابع "زلزال"جائزة الطيب صالح . وبعدها فشلت اني اقابل طلال عفيفي وجها لوجه. لكن بعد صدور كتابة تاج السر الملك السودانيين ديل اساسا، لقيت المصادر المتوفرة عندي لا بأس بها لفتح الموضوع، لنعرف خلفيات الاسباب.

الوليد يوسف، شايفو مرر حتة انو يلقي ليهو زول "إنقاذي" مرور الكرام ، زمان ما بيخليهم حيا أو ميتا، والدليل موقفه لدى وفاة الاعلامي ذو النون بشرى..!
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
الوليد يوسف



اشترك في: 10 مايو 2005
مشاركات: 1661
المكان: برلين المانيا

نشرةارسل: الخميس سبتمبر 27, 2012 4:57 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

الصديق العزيز ح خ حاف كدة بدون كرعين وزة

كرعين وزة ترجمة حرفية لمترادفة في اللغة الألمانية لـعبارة (inverted commas) الأنقليزية،علي كل حال القصة هي مجرد تسربات وإنفلاتات جاية من محاور نقاشات موازية، بعض منها في هذا المنبر، ووضوعي لكلمة الصديق بين مزدوجين كان القصد منه محاولة التماس العذر للتجاوز ان حدث وأيضاً محاولة لفض التباس اي سوء فهم محتمل، في كل الأحوال أن كنت بذلك قد فرضت عليك نوع مخاطبة ربما لا تحبزه او تجد فيه نوع من أنواع الكروتة والمداهنة،في نفس الوكت أنا اي زول يعمل حاجة تعحبني وتعمل لي (جلد وزة)*، بقوم بفتخر بيهو جداً وبعمل صاحبو كمان.

اقتباس:
الوليد يوسف، شايفو مرر حتة انو يلقي ليهو زول "إنقاذي" مرور الكرام ، زمان ما بيخليهم حيا أو ميتا، والدليل موقفه لدى وفاة الاعلامي ذو النون بشرى..!


ويا محسن الفكي...انا كنت قايل نفسي كتبت طلاسم هنا، ما ممكن حلها الأ في العدد القادم،لحدي ما جات الطلاسم تبعك. آمنت وطلعت الطلاسم تبعي فشوش ساكت...أنقصَّ كان فهمت قصد عباراتك شنو.

وليد يوسف




ــــ
جلد وزة: ترجمة حرفية من اللغة الالمانية وتعني بالعربي الفصيح، شعرة جلدي كلبت وصارت محبحبة مثل جلد وزة منتوفة الريش Smile
_________________
السايقه واصله
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
محسن الفكي



اشترك في: 16 مارس 2009
مشاركات: 1046
المكان: ميدان الخرطوم

نشرةارسل: الخميس سبتمبر 27, 2012 8:44 pm    موضوع الرسالة: "...وكأنه يرتل الموت ترتيلا" رد مع اشارة الى الموضوع

سلام وتحية يا الوليد يوسف ..ومقام الصداقة والإعزاز محفوظ.
الغريبة "طلاسمك" كانت أكواد ترميزها بالنسبة لي واضحة..!

كتب حاتم الياس
اقتباس:

عبدالكريم قبانى..كان صوت ذلك الزمان يكتب اسحق عن مسيرة الدماء من الغابة الى حضن الحور العين فى الجنان العلا ويبلغ عبدالكريم عنه بصوته الفخيم وكانه يرتل الموت ترتيلا , لكنك هنا وبهذا العمل ترى المفارقة خلف ذلك وحكمة الحياةوالوجود فى صحبة هيأتها لك فرصة عمل معه فى استديوهات التلفزيون ونرى بوب مارلى ونهج صوفى خاص فى الحياة..هذه القصيدة تأخذك الى التسعينات مباشرةً لكنها ايضاً لاتدين الى الحقب بتاريخ....هل تحاول أن تبرئ الذاكرة من صوت عبدالكريم وتفتح درباً أخراً لذاته ..أنا عبدالكريم

ممكن تصطحب الفقرة أعلاه من كلام حاتم الياس مع
اقتباس:
بالله ياعادل المرحوم طلع هو الكتب أغنية (هبت ثورة الإنقاذ) تبع ترباس ؟ وقال:
كفانا ضياع..كفانا ودار
كفانا مهازل وإستهتار
الله يرحموا ويسكنه فسيح جناته مع الصديقين والشهداء الإنقاذيين ويهبه الحور العين . [/color]
وليد يوسف

ثم واصلت يوم : السبت يونيو 12, 2010 قائلا
اقتباس:

الأخ النور أحمد علي ...سلامات
يازول صاحبك الأنكسر ده هو المسئول الوحيد عن الإنكسار تبعه براهو، يعني ما تقوم تعمم الكسور والبواقي ساكت عشان تلقي ليهو شفاعة تخارجة في موكب موت الجماعة وعرسة المزعوم، خاصة والفقيد كان من اوائل المدشنين لإعراس الشهداء ذلك الإختراع المستهبل الذي جادت به ثورة الإنقاذ بعد هبوبها العفنة التي هبتنا وأزكمت إنفونا بروائح الدماء والجثث المحترقة للبني آدمين من الأطفال والنساء الإبرياء فأسكلت الإمهات وترملت الزوجات وما خفي أعظم،عليه فليذهب "ذوالنون" المنكسر مع شهدائهم للحور العين والصديقين وحسن أولئك مرتفقا وخلونا نحن وغيرنا من غير المنكسرين بعد ما نموت نحشر مع الكفار في جهنم ساكت مع ناس ماركس ونلسون مانديلا بعد عمر طويل وصدق عنترة فارس بني عبس حين قال:
لاتسقني ماء الحياة بذلةٍ
بل أسقني بالعز كأس الحنظلِ
ماء الحياة بذلةٍ كجهنمِ
وجهنم بالعز افضل منزلِ
مودتي
وليد يوسف



اكثر من مسار له علاقة بمنبع وخلفيات الاقتباسات
المسار الاول
http://sudan-forall.org/forum/viewtopic.php?p=40648&highlight=&sid=aaa5a9c0c0c2d4ba6020f1f0e8c0f6da#40648
المسار الثاني
http://www.sudan-forall.org/forum/viewtopic.php?t=4817&view=next&sid=a720fbd6dd0d04f0fc61026d05090768
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
تاج السر الملك



اشترك في: 12 اغسطس 2006
مشاركات: 770
المكان: Alexandria , VA, USA

نشرةارسل: الخميس سبتمبر 27, 2012 9:32 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

حافظ سلام
أقوال منثورة و شنو عن بوب مارلي؟؟
يعني كيف، بنقو؟
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة انتقل الى صفحة المرسل
محمد عبد الخالق بكري



اشترك في: 10 سبتمبر 2009
مشاركات: 433

نشرةارسل: الخميس سبتمبر 27, 2012 11:22 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

يا حافظ هذا عمل شعرى عظيم ، النص قوى وآسر لا شك . فكرت كتير في عملية كتابة هذى القصيدة وتخليقها بل انتاجها ان جاز لى القول والمصادفات التى تدخلت فيها وفعل العمد الشعرى الذى اوصلها لهذا الجمال .. وبعد ذلك عملية انتاجها لنا هنا في سودان للجميع بهذا التلفزيون العتيق وصورته والذى تخيلته ابيض واسود وصوت الرجل نفسه. هذا يا حافظ عمل خلاق يفتح شبابيك عديدة بين اكثر من فن . شكراً جزيلاً
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
حافظ خير



اشترك في: 09 مايو 2005
مشاركات: 528

نشرةارسل: الجمعة سبتمبر 28, 2012 4:40 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

تاج السر يافردة، ياخ أقول ليك "سجلَّها بصوتِهِ لإستوديو هارموني للإعلان" بتاع الأعراس ده زاتو تقول لي كيف؟!

ياخي النص البقراه عن بوب مارلي ده طولو كان سبعة كان سبعتاشر صفحة ما متذكر (مكتوب بخط اليد الجميل!) لكن كان زمنو 20 دقيقة على الأقل! نص شعري نثري ما عارفوا بيبتدي وين ولا بينهي وين، "طلاسم " عديل كده، تقول لي بنقو؟!
Confused Exclamation Arrow Wink
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
حافظ خير



اشترك في: 09 مايو 2005
مشاركات: 528

نشرةارسل: الجمعة سبتمبر 28, 2012 11:49 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

يفتح شبابيك عديدة بين اكثر من فن

شكراً يا ميم عبدالخالق ياخ! لأنو هذا هو الطموح بالفعل، وأنا كثيرا ما أحلم بإنتاج أفلام ونصوص شعرية متحررة من الفورمات ، أو متحررة من حصار الشكل… أنظر مثلا لتلك الحرية العجيبة التي وجدها فنان وتشكيلي شاعر مثل حسين شريف في "انتزاع الكهرمان" لتتخيل مدى الآفـاق… شكراً لـ"تفكيرك" في "البروسِس" ورحلة الإنتاج… وربما سأحكي لك في لقاء العين للعين عن رحلة البحث عن قباني في زقاقات القماير وصولاً لـ "أملاك" بحري… تضامنك وكلماتك وأنت صاحب النصوص الشعرية والنظرات النقدية التي أعرف تشجعني للمضي بالتجربة للأمام…

شوف هنا محاولة مختلفة قديمة شوية في المزج بين الفورمات

An Arresting Feeling...
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
محسن الفكي



اشترك في: 16 مارس 2009
مشاركات: 1046
المكان: ميدان الخرطوم

نشرةارسل: الثلاثاء اكتوبر 02, 2012 4:58 am    موضوع الرسالة: تقرا كتير.. تعرف اكتر. رد مع اشارة الى الموضوع

يوجد اكثر من نص شعري للفاضل الهاشمي ..للمتابعة يرجي تصفح الوصلة التالية
http://sudan-forall.org/forum/viewtopic.php?t=6384&postdays=0&postorder=asc&start=30&sid=b6f6357aef3cbc2fc13bbc6200bd0262
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
الفاضل الهاشمي



اشترك في: 09 مايو 2005
مشاركات: 2207

نشرةارسل: الثلاثاء اكتوبر 02, 2012 2:51 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

محسن الفكي سلام

نان دا ماغلت???

لازمك اعتذار لحافظ خير الشاعر الاديب واراهن انك لاتعرف خلفياته...

ياخى النص الجبتو دا مابقارنوه مع شغل حافظ خير وبتكون ظلمت الاتنين...

نصي عبارة عن هتاف ناشط مباشر وبس ... ممكن تأتى به فى خيط حاتم الياس مش هنا مع حافظ خير ... لذا لزم الاحتجاج والتنويه.. اعتذر ل ح خ على جناح السرعة ... وقبلك سأعتذر له ... مع انو لن اعتذر عن النص كهدية لايمان شقاق ولكل مقام مقال..
ان شا الله تكون شايف الشايفو انا..ولا شنو?

_________________
The struggle over geography is complex and interesting because it is not only about soldiers and cannons but also about ideas, about forms, about images and imaginings
ادوارد سعيد "الثقافة والامبريالية 2004"
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
محسن الفكي



اشترك في: 16 مارس 2009
مشاركات: 1046
المكان: ميدان الخرطوم

نشرةارسل: الثلاثاء اكتوبر 02, 2012 3:14 pm    موضوع الرسالة: راي الزباين مهم ولا كيف ؟! رد مع اشارة الى الموضوع

لو اعتذار بعتذر للفاضل الهاشمي عشان التاخير في مطالعة الشعر -نقدم الاعتذار وبعدين نسلم-
وبعدين يوجد اكثر من نص شعري.
فحاولت أعيد الحق الى نصابه، ولنظهرك مع كبار الادباء
ما كان غالبني تخليص النصوص وعرضها هنا، لكن ليجتهد القارئ وليتعب فيما هو متعوب فيه. قبل ما حسن موسى يتداخل مع حاتم نهار اليوم
كنت عاوز اكتب اي مداخلة لحسن موسى عبارة عن شعر الى ان يثبت العكس. وأجدك أيضا يا الفاضل الهاشمي، في كثير من كتاباتك لغتك شاعرة .
الطيب صالح لما نشرو ليهو اول مجموعة قصصية كان من رايه ان يتوقف الى هذا الحد لولا التاييد والتشجيع والمؤازرة.
انت مش عارض بضاعة
نحن الشارين.. انت شايفها فرز اول ام ثالث هذا لا يهم - الزبائن-المحتفي بها كثيرا.
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
حافظ خير



اشترك في: 09 مايو 2005
مشاركات: 528

نشرةارسل: الثلاثاء اكتوبر 02, 2012 7:16 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

الفاضل الهاشمي ، سلامات يا رجل!
شُغل زميلنا في سودان للجميع، محسن الفكي، الأخير ده بيسموه "لزوم ما لا يلزم" الأسافيري؛ وللرجل "عادات" إسفيرية مشهودة أظنك تتابعها في هذا الموقع، وهي تولِّد الإلتباس تلو الإلتباس ، وأنا بكامل الصراحة لا أعرف إن كانَ منتبهاً لها أم لا... ولو أني لا أستبعد أن الأمر كله يقع في خانة خفة الإسافير التي يمكن أن تحتمل أو لا تحتمل!

يا محسن الفكي
يعني هسه، أثناء كلامك المشاتر مع الفاضل ده ، دخلتني في حاجة أسماها "كبار الأدباء"، وأدخلته هو في "سوق" ما عارضاً لبضاعة ما وقلت أنك ستشتري!!
والكلام ده كلو عندكـ ليهو مَصادر ولينكات جاهزة ، صاح؟!

ح.خ
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
محسن الفكي



اشترك في: 16 مارس 2009
مشاركات: 1046
المكان: ميدان الخرطوم

نشرةارسل: الثلاثاء اكتوبر 02, 2012 11:36 pm    موضوع الرسالة: القصد بضاعة الشعر.. لكنى ما جبت سيرة سوق رد مع اشارة الى الموضوع


سلام وتحية للحافظ الخير
ببدا من النهاية، بخصوص اللينكات،والمصادر،بالحيل،إنت ما شايف اللينك (ده ياهو البيقولو عليهو لزوم ما يلزم) في مداخلة سابقة. كمان لو فتشت الارشيف ده.حاتلقي، مكتوب كلام عن الادب والشعر.. المقال طويل،وبالمصادر.
"المشاترة!" دي،جعلت بحقكم كلاما إحتفائيا جميلا تفضل به الفاضل.
" عادات! " و" إسفيرية!" ..ده تعبير مجاني،بلا معني.
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
عثمان حامد



اشترك في: 09 مايو 2005
مشاركات: 249

نشرةارسل: الاحد اكتوبر 14, 2012 9:49 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

سلام يا حافظ
سأعيد عليك ماقلته لمريم، البارحة:
مررت على النص منذ يومه الأول بالمنبر، سحرتني فكرته، ولكن رحيل عبد المكرم "مسخ علينا" الكتابة.
تقنية النص، وطريقة عرضه، فاتنة وذكية، لأنها بكل بساطة مختلفة.
يالها من كتابة مشرقة، ترد الروح.
مبروك البنية-أقصد المولودة، أوعة بالك يمشي في إتجاه بنية النص-
وسلامي لسالي ومريود بالطبع.

عثمان
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
حافظ خير



اشترك في: 09 مايو 2005
مشاركات: 528

نشرةارسل: الاحد اكتوبر 14, 2012 6:40 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

هو زمن التعازي يا عثمان؛ عزائي وعزاؤك أن نبحث عن انتاجات صديقنا عبدالمكرم وما تركته روحه الجميلة على الأرض...
سالي ومريود ونورا نُوَّاره بخير وعافية يا صديق...

سلامات ومودة، وسعدت باطلاعك على هذه الكتابة ...

ح.خ
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
عادل القصاص



اشترك في: 09 مايو 2005
مشاركات: 434

نشرةارسل: الاثنين اكتوبر 15, 2012 6:28 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

ياحافظ، يا أيها الفردة،

شكرا على جبد، على تلاوة الحياة!

لقد كنت - وما أزال - على يقين من أنك شاعر، قاص- راو، وسينمائي.

نحن موعودون بعمل "عبر-نوعي".

بالأحضان ياال:فردة!
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
استعرض مواضيع سابقة:   
انشر موضوع جديد   رد على موضوع    sudan-forall.org قائمة المنتديات -> منبر الحوار الديمقراطي جميع الاوقات تستعمل نظام GMT
انتقل الى صفحة 1, 2  التالي
صفحة 1 من 2

 
انتقل الى:  
لاتستطيع وضع مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع الغاء مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع التصويت في هذا المنتدى

قوانيــــــن منبر الحوار الديمقراطي

 

الآراء المنشورة بالموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الجمعية السودانية للدراسات والبحوث في الآداب والفنون والعلوم الإنسانية


  Sudan For All  2005 
©
كل الحقوق محفوظة