كلية الفنون وشريط الذكريات
انتقل الى صفحة السابق  1, 2, 3 ... 11, 12, 13, 14  التالي
 
انشر موضوع جديد   رد على موضوع    sudan-forall.org قائمة المنتديات -> منبر الحوار الديمقراطي
استعرض الموضوع السابق :: استعرض الموضوع التالي  
مؤلف رسالة
خلف الله عبود



اشترك في: 10 مايو 2005
مشاركات: 487

نشرةارسل: الاثنين يوليو 04, 2016 11:07 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

رسم الموديلات كان من احب الأشياء الي..
ذكرت حكاية الموديل صاحب العضلات والذي كان موضوع حصة الدروينق. . وكان الأستاذ هو عبد الله أحمد البشير..جلي.. والذي افتقدني في الحصة وبحث عني الى ان وجدني اخيرا في (الشد)، جالسا بدون مزاج في الرسم..فامسك بيدي وقادني الى استوديو الدروينق وقال لي تعال أرسم الزاوية دي.. ولو ما عجبتك خليها.. وكانت النتيجة أنه اجلسني لارسم من زاوية صعبة ولكنها جميلة وهي زاوية تحدي.. ونجح الاستاذ جلي في خلق المزاج في داخلي.. لم أغادر الاستوديو إلا في نهاية اليوم.. واحتفظ جلي بالرسم عنده..

اما استاذنا الصلحي فقد جاء لنا بموديل نسائي هو تلك المرأة المصرية الأصل والتي عمل على تعيينها كموديل بالكلية، الأخ الأستاذ طالب الفنون في ذلك الوقت، إبراهيم العوام..

جلسنا أبناء دفعة التلوين حولها.. وكانت خطة أستاذنا إبراهيم الصلحي التعليمية هي أن يختار نموذجا من عما احدنا فكان يرسم ويلون نصف الوجه للموديل ويترك النصف الآخر لزميل لنا في الدفعة .. واستمر الرسم. .ونحن نطالع بين الحين والآخر أسلوب الرسم عند الأستاذ الصلحي.ونحاول الاستفادة من طريقته. أما زميلنا المقصود، فقد تابع أستاذ الصلحي بهمة عالية واجتهد كثيرا . . ولكن ظهر الفرق عند إكمال الرسم. . كان النصف الذي رسمه الصلحي حيا ومعبرا ومدهشا. بينما كان النصف الآخر الذي رسمه زميلنا يظهر وكأنه مشلول. . الفرق واضح بالطبع بين مقدرة التلميذ وأستاذه..
نواصل.. .

_________________
الحرية لنا ولسوانا
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان
خلف الله عبود



اشترك في: 10 مايو 2005
مشاركات: 487

نشرةارسل: الثلاثاء يوليو 05, 2016 12:07 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

أهو واصلنا يا كنديو..
بالمناسبة.. ما لميت في محمد على كلاي؟

_________________
الحرية لنا ولسوانا
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان
Ahmed Sid Ahmed



اشترك في: 10 مايو 2005
مشاركات: 898

نشرةارسل: الثلاثاء يوليو 05, 2016 2:59 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

سلام يا عزيزنا عبود.

قبل مواصلتك الأخيرة والتى تفتح أبوابا مغلقة،! هل تمكنت من قراءة ما كتبته أنا عن رسالة الصديق والجامعة
والعلاقة المتبادلة مع كلية الفنون. ورد فيها إسمك كمثال بالإضافة إلى إشادة الصديق صاحب الرسالة بك.
نتوقع منك تعليقا وذكريات هامة ومفيدة عن التجربتين هنا.



ومعاك يا كنديو " الحجل بالرجل " فى دروب سواكن وذكرياتنا عنها. Smile
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
خلف الله عبود



اشترك في: 10 مايو 2005
مشاركات: 487

نشرةارسل: الخميس يوليو 07, 2016 9:52 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

سلام.. يا كنديو..
كتبت صفحة كاملة عن أستاذنا الراحل العزيز، حسن الهادي، وبلسمة شيطانية في التابلت ضاعت كل الكتابة..
ويا أحمد سيد أحمد سارجع مرة اخرى لكتابتك وقد قرأتها. . وسأعلق في الخيط..
نواصل..

_________________
الحرية لنا ولسوانا
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان
خلف الله عبود



اشترك في: 10 مايو 2005
مشاركات: 487

نشرةارسل: الخميس يوليو 07, 2016 10:47 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

نعم يا أحمد سيد أحمد. .
راجعت مرة أخرى رسالة صديقك المتابع لكتاباتنا. .
وهي رسالة قصيرة ولكنها ولدت أفكارا كثيرة عندك، تستحق التعليق..
اخونا أحمد محمد عثمان الحسن.. الشايقي القح، أكمل جامعة القاهرة الفرع كلية الآداب قسم الجغرفيا، وأكمل كلية الفنون في نفس الوقت، وكان قد دخلها مع زميله في الثانوية المصرية المرحوم أحمد عبد العال، والذي لم يواصل فيها وكان قسمه هو قسم الاجتماع بكلية الآداب. . وقد اغراني اخي الشريف عبود، خريج الاجتماع أن أدخل جامعة القاهرة فدخلتها ولكني لم أمكن فيها إلا إسبوعا. . وقد تراخينا انا والمرحوم عبد العال عن الاستمرار في جامعة القاهرة ولم يبق فيها مثابرا للنهاية غير أحمد محمد عثمان..

أما موضوع التغيير والتنقل بين جامعة الخرطوم وكلية الفنون، فقد كنت أنا فعلا، بطل احدها حيث غضبت من رسوبي في مادتي المنطق والعلوم السياسية لمرتين، حيث قررت الكلية أعادتي للسنة كممتحن خارجي وفعلا صرفت الكتب وبدأت الدراسة وكنت أسكن داخلية في منطقة البركس. .
أما رسوبي في العلوم السياسية فقد كان سببه دفاعي عن الرئيس عبد الناصر، في سؤاعن الانقلابات العسكرية، والممتحن كان هو الأخ المسلم الدكتور مدثر عبد الرحيم. . أما مادة المنطق فقد كان أستاذنا هولندي اغلف اللسان لم نفهم منه إلا القليل جدا..مع أن هذه المادة كانت قريبة إلى نفسي..

استمريت شهرين متتابعين غريبين، فقد كنت ادرس يوما في كلية الاقتصاد ويوما آخر في كلية الفنون، والتي دخلتها بشهادة العام السابق والتي كانت نتيجة الفنون فيها upper division one ..
وأخيرا تقلصت ايام حضوري لكلية الاقتصاد بجامعة الخرطوم وتزايدت أيام حضوري لكلية الفنون..إلى أن تركت الجامعة نهائيا حيث غرقت في بركة كلية الفنون..
وبعد سنة واحدة جاءني زميل من جامعة الخرطوم اسمه الخير..ومعه الزميلة نوال الكارب والتي جاءت للتقديم لكلية الفنون تاركة جامعة الخرطوم. .
أدخلتها إلى الأستاذ رباح والذي كأن عميدا لكلية الفنون أو مناوبا، لا اذكر، وقدمت له الزميلة نوال.. فسألني سؤالا غريبا عن ماهية العلاقة بيني وبين نوال.. فقلت له وانا اخفي دهشتي من السؤال.. انها زميلة سابقة في جامعة الخرطوم. .فابتسم وقبلها فورا.. كان التقديم في ذلك الوقت يتم مباشرة في الجامعات..

نواصل.

_________________
الحرية لنا ولسوانا
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان
خلف الله عبود



اشترك في: 10 مايو 2005
مشاركات: 487

نشرةارسل: الجمعة يوليو 08, 2016 5:52 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

الأستاذ حسن الهادي. .
الرجل الفنان المبدع المتواضع البوهيمي ..
إلتقيت لأول مرة وأنا عضو في اجتماع نظمه اتحاد الشباب السوداني بعد سنة من ثورة أكتوبر 1964. كان الاجتماع بغرض إقامة نصب تذكاري لتخليد شهداء أكتوبر.. وكان المدعوون للاجتماع هم الأستاذ عربي والأستاذ حسن الهادي وتشكيليين آخرين لا اذكرهم، وكنت في ذلك الوقت طالبا ممتحنا، لم أدخل الجامعات بعد، ولكني كنت عضوا نشطا في اتحاد الشباب السوداني، والذي كان رئيسه هو مصطفى أحمد الشبخ، والذي ترأس الاجتماع.. لم يتم عمل النصب التذكاري لاسباب كثيرة عجز عنها تنظيم الشباب. وكان الاجتماع في باخرة على النيل..
كنت أرى الأستاذ حسن الهادي في كلية الفنون التي كنت أرتادها بين الحين والآخر.. وكنت أحاول تجسيد ما كان يحدثني به أخي المعماري أحمد عبود والذي كان متابعا دقيقا للحركة التشكيلية، وكان عضوا نشطا في جمعية الفنون التشكيلية بجامعة الخرطوم. .
في زياراتي لكلية الفنون والتي كنت اتمنى الانتماء اليها، إلتقيت بالأستاذ الراحل محمد أحمد أستاذ الخزف.. والأستاذ شبرين والذي رحب بي وبزميل لي في الثانوي ودعنا للتفرج على المعرض التشكيلي المقام بذكرى أكتوبر والتفرج على الجرائد الحائطية للطلاب..كل ذلك في ( الشد )..

زرت الأستاذ محمد أحمد مرة أخرى لجمع أعمال فنية لضمه للمعرض المزمع إقامته في نادي الخريجين وهو المقر الرسمي لاتحاد الشباب السوداني، وذلك بمناسبة الذكرى الأولى لثورة أكتوبر. . وأذكر انه اعتذر لأن أعماله الخزفية لم يتم حرقها. ولم أظفر بشيء في هذه الجولة من فناني كلية الفنون، فقمت برسم عدد كبير من اللوحات، أكملتها مراكز الشباب من فروع الاتحاد لتصبح معرضا حقيقيا..
أعود للأستاذ حسن الهادي..
كان شديد التواضع ومفكرا ولم يكن يمانع من تبادل الآراء مع تلاميذه بحرية وقبول للرأي الآخر. . وكانت لنا معه حوارات فنية في التشكيل يوم الجمعة في منزله بالعباسية وأذكر أن من بين الذين كانوا يرتدون تلك الجلسات الزملاء أحمد سيد أحمد وكنديو ومحمد حامد شداد والنور حمد وحسن موسي ومحمود عمر.. وآخرين لم تسعفني الذاكرة لذكرهم.
كانت جلسات الاستاذ حسن الهادي لاتقل شاؤا عن منتديات المفكرين ممن ذكرهم التاريخ.. .
اواصل...

_________________
الحرية لنا ولسوانا
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان
خلف الله عبود



اشترك في: 10 مايو 2005
مشاركات: 487

نشرةارسل: السبت يوليو 09, 2016 2:38 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

الاعزاء كنديو..وأحمد سيد أحمد. تحياتي..
أرجو أن تكونوا متابعين. .
واهو يا كنديو بقينا نكتب ولا نولي على شيء..
ويا أحمد أرجو أن تكون كتابتي في التنقل بين الجامعات أوفت بالغرض. .
وبالمناسبة.. بعد تخرجي بسنوات، حكيت قصة دراستي في كلية الاقتصاد لإحدى الأخوات الطالبات في جامعة الخرطوم، فأخبرتني أن بإمكاني العودة لإكمال الدراسة كممتحن خارجي دون مشكلة.. وقد أوشكت في مواصلة الدراسة فعلا لرغبتي في دراسة الاقتصاد والعلوم السياسية، ولكني أنغمست في العمل في نشر الفكر الجمهوري بصورة يصعب معها الجمع بين الثلاثة اشياء: الوظيفة الحكومية والعمل الفكري السياسي والدراسة الجامعية المنتظمة..

اواصل في الذكريات بالكتابة عن معرض تخرجنا. . وتعييننا في مكتب النشر بوزارة التربية..

_________________
الحرية لنا ولسوانا
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان
Ahmed Sid Ahmed



اشترك في: 10 مايو 2005
مشاركات: 898

نشرةارسل: السبت يوليو 09, 2016 10:07 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

متابعين يا عبود واصل .هناك معلومات لم يكن لى بها علم.
وإنشاءالله كتابتك عن التنقل بين الجامعات تجيب آخرين عاشو التجربة.
وأيضا باب المشاركات والتعاون بين المؤسستين.

أما أستاذنا حسن الهادى فلك الشكر على الإهتمام الذى يستحقه.وبالمناسبة وين صديقنا قريبه جدا محمد على " كلاي "؟


وحتى نواصل المشاركة معك.
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
حسن موسى



اشترك في: 06 مايو 2005
مشاركات: 3102

نشرةارسل: الاحد يوليو 10, 2016 8:59 am    موضوع الرسالة: المساسقون و المساسقات رد مع اشارة الى الموضوع



سلام يا عبود و أحمد و كنديو [ و التحية من بعيد لمحمد علي كلاي و ابرهيم جبريل و بابوش وو عبد الوهاب بابكر و كل النفر الملهم الذي كان يزين سنوات الكلية بحضور خلاق].كتب عبود :ـ"استمريت شهرين متتابعين غريبين، فقد كنت ادرس يوما في كلية الاقتصاد ويوما آخر في كلية الفنون،
« 
حكاية عبود تستدعي حكاية مشابهة لأستاذنا تاج السر أحمد "تي إس" الذي كان في طليعة من ساسقوا بين دراسة الفنون و الدراسة النظرية [ الحقوق؟]حتى غلبته غواية الرسم في النهاية، و هناك من ساسق بين درب جامعة الخرطوم[ أو جامعة القاهرة فرع الخرطوم] و درب كلية الفنون، سنة و هناك من استمر سنتين و هناك من واصل على الدربين حتى نهاية الشوط و لم يضهب [ في دفعتنا محمد شداد و محمد عبد الرحمن أبو سبيب و هاشم أبو زيد و محمد مختار و آخرين].و هي ظاهرة عجيبة يمكن تفسيرها بتفاسير شتى في مطلعها شغف الشباب بتحصيل المعارف المتنوعة في دروب تتجاوز محدودية السعة الأكاديمية لهذه المؤسسة أو تلك
لكن هناك فصيل مشاتر سلك دروبا غير نظامية في تحصيل المعارف التي لا تسعها المؤسسات التعليمية الرسمية كما عند الشباب الذين التحقوا بمدرسة محمود محمد طه التي " جدرانها الجهات الأربعة"،كما هناك ذلك النفر الذي مضى في درب دراسة الفنون أو في درب الجامعة حتى النهاية ليعود لتحصيل معارف جديدة على الضفة الأخرى [ زينب الزبير و بقيع بدوي و آخرين]و هناك " الموحّدون" الذين عكفوا على الحفر في العمق و استغنوا بمجال حفرهم المعرفي عن غيره و الأمثلة كثيرة. لغاية النفر الذي التحق بمدرسة نادي الهلال [أو الكلية الحربية]. و قد عادت "المساسقة" المعرفية عند هؤلاء الشباب المبدعين .
عموما ـ بخير وفيرعلى الحركة الإبداعية في السودان.ـ
أذكر ، و نحن طلبة في كلية الفنون [ و في مدرسة بولا الفوضوية التي كانت تدخل و تخرج "على حل شعرها" على كل المدارس النظامية و غير النظامية ] ـأقول : أذكرأننا كنا نشارك في منتديات و احتفالات طلاب الجبهة الديموقراطية بجامعة الخرطوم بعرض أعمالنا في معارض جماعية مشتركة مع بعض طلاب الجامعة الذين كانوا يمارسون التشكيل إلى جانب دراستهم و ينتجون أعمالا تثير الإعجاب. من بين هؤلاء أذكر أسماء كمحمد عمر بشارة و حسان علي أحمد و و عبد الله بيكاسو الشقليني و صلاح الجرق و آخرين و كنا ننظر في رسمهم و نتداول معهم في الاساليب و المناهج بندية دون أن يخطر ببالنا أنهم "دخلاء" على هذه الممارسة التي كنا نجلس إليها في كلية الفنون بشكل نظامي.[عندي نصوص عن مساهمات بشارة و حسّان و بقيع على الروابط التالية :ــ


سحر النـّوْبـَـنـَـة
الفنأفريقانية المصرية في مشهد حسّان الفنان
في الرابط
http://sudan-forall.org/sections/plastiic_arts/pages/essays-recherch/plasticart_hassan-musa_hassan.htm





محمد عمر بشارة
آرت إز ويرك!
http://sudan-forall.org/forum/viewtopic.php?t=2347&highlight=&sid=79d18641810d8e1b558fc7a1f48e401d




رابط : بقيع بدوي

http://www.sudan-forall.org/forum/viewtopic.php?t=5772&highlight=%C8%DE%ED%DA+%C8%CF%E6%ED&sid=2736609851f086d2db21f3f813d0cea2
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
خلف الله عبود



اشترك في: 10 مايو 2005
مشاركات: 487

نشرةارسل: الاحد يوليو 10, 2016 8:57 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

أهو يا كنديو كتابتنا جابت حسن موسى راجع..وكمان بي ملاحظات غريقة..
أها وينك؟
أن جاي راجع..

_________________
الحرية لنا ولسوانا
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان
بابكر كنديو



اشترك في: 02 مايو 2006
مشاركات: 87
المكان: سواكن

نشرةارسل: الاثنين يوليو 11, 2016 8:14 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

ما شاء الله ويا ريت النوران ( محمد حمد واحمد علي ) كمان يشرفو البوست وانا قادم بكل قوة اصبروا لي عودة كنديجانقو قريبا .البوستان الجابت احمد سيد احمد حتجيب الكتير من الاصدقاء
_________________
وطنا البإسمك كتبنا ورطنا احبك
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان Yahoo Messenger MSN Messenger
بابكر كنديو



اشترك في: 02 مايو 2006
مشاركات: 87
المكان: سواكن

نشرةارسل: الجمعة يوليو 15, 2016 7:28 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

[
/color][/size]
_________________
وطنا البإسمك كتبنا ورطنا احبك


عدل من قبل بابكر كنديو في الجمعة يوليو 15, 2016 8:05 am, عدل 1 مرة
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان Yahoo Messenger MSN Messenger
بابكر كنديو



اشترك في: 02 مايو 2006
مشاركات: 87
المكان: سواكن

نشرةارسل: الجمعة يوليو 15, 2016 7:31 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

ها قد ( جئتكم غازيا) كلية الفنون الجميلة كان لها صيت كبير علي مستوي عال من النشاط الفني والسياسي والإبداع في المرح وصناعة المقالب البريئة لبعضنا البعض ففي احد المرات صحوت من النوم ولم اجد ملابسي علي علاتها وشنطتي المهترئة وكنت نائما في السطوح في الميز الذي كان بجوار المعهد ( نسيت اسمو )
بدأت بسؤال زملائي ( محمد علي كلاي وبابوش وطبطب ومحمد حسان سيد احمد ......وغيرهم ) لم اجد افادة منهم غير التفتيش عنها والاسف لفقدانها وكان اكثرهم اسفا طبطب حيث قام كلاي بتسليفي بنطلون وقميص ( ضخمي الكراديس ) علي جسمي وانتشر الخبر في الكلية بسبب ضخامة ما ألبسه . ذهب طبطب الي الغابة حيث مرتع اللصوص ولم يجد شيئا وعاد ورأسة مليان بأوراق الشجر قررت التوجه لإدارة الكلية للإبلاغ عن السرقة ، حينها اعترف كلاي بأنه اخفاها في مكان "آ من " بعد ان ضحكوا علي المنظر بتاعي في ملابس كلاي الضخمة زعلت لفترة ولكني شاركتهم الضحك .
ذهبت الي الميز مع كلاي وغيرت وعندما عدت من الميز للكلية لاحقتني تعليقات اخري مثل ( الملابس بتاعت كلاي كانت احسن لأنها علي الأقل نظيفة الي حد ما ) و ( عليك الله كنت ماشي الإدارة عشان تبلغ عن الهدوم دي ؟ ؟؟؟ ) وكثير من التعليقات التي اشاعت روح المرح وبعض الكراكتيرات الساخرة زي واحد شايل بنطلون كاتب عليهو " بنطلون كنديو " وساكي ليهوواحد بلحية جاري و داك يقول بهلع " أضربني يأي حاجة الا بنطلون كنديو " لا اذكر العاملو منو ولكن لم يعش الكراكتير دا كثيرا لانو اختفي في نفس اليوم سأواصل ان اسعفتني الذاكرة المصابة ببعض الزهاير كدة دي تكون فاتحة للقادم [] حاولت انزل صورة لسواكن من الجو وهي ا[size=24]
جديدة تبرز ما حاق بسواكن قبل فنرة قليلة وفشلت يااااااااااا ناس الموقع افتون
[/size]
_________________
وطنا البإسمك كتبنا ورطنا احبك
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان Yahoo Messenger MSN Messenger
بابكر كنديو



اشترك في: 02 مايو 2006
مشاركات: 87
المكان: سواكن

نشرةارسل: الجمعة يوليو 15, 2016 8:00 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

[=img]/DDDDDDDDDDDDDDDDDDDDDDDDDDDDDDDDDDDDDDLLLLLLLLLLLLLL.jpg[/img] دا عنوان صورة حديثة تقريبا لسواكن وقبل فترة البعرف ينزلها يكون مشكور خاصة اخونا الإسفيري ياسر عبيدي لأني ما قدرت انزلها بكل المعلومات التي أمتلكها ( أامتلكها " دي عجبتني )
_________________
وطنا البإسمك كتبنا ورطنا احبك
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان Yahoo Messenger MSN Messenger
بابكر كنديو



اشترك في: 02 مايو 2006
مشاركات: 87
المكان: سواكن

نشرةارسل: الجمعة يوليو 15, 2016 8:00 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

e]
_________________
وطنا البإسمك كتبنا ورطنا احبك
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان Yahoo Messenger MSN Messenger
بابكر كنديو



اشترك في: 02 مايو 2006
مشاركات: 87
المكان: سواكن

نشرةارسل: الجمعة يوليو 15, 2016 2:10 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع


واخيرا بعد مكابسة ومذاكرة دقيقة لبوستات ياسر عبيدي وبالصدفة اكرر بالصدفة قدرت انزل الصورة (( صورة سواكن والجزيرة من الجو والمربوطة بكبري او معبر غردون بـ "القيف " الحي التاريخي في سواكن في خلفية الصورة " منازل سكان سواكن البجا " السودانيون لأن اغلب سكان الجزيرة هم من التجار الوافدين الذين تحولوا بمرور الزمن الي سودانيين (بجا) حيث تشربوا بالثقافة البجاوبة وتصاهروا معهم ))
الصورة دى شبة حديثة بدليل المباني القائمة في الصورة والتي تداعت الآن وبقية المباني الحكومية يعبث بتاريخها ويشوهها المهندسون الاتراك مثل اقامة وانشاء موتيل سياحي في مبني الجمارك التاريخي وانا ماعارف سياحة لمنو ؟ لمباني سواكن التي تنهار يوميا ......تأملوا

_________________
وطنا البإسمك كتبنا ورطنا احبك
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان Yahoo Messenger MSN Messenger
خلف الله عبود



اشترك في: 10 مايو 2005
مشاركات: 487

نشرةارسل: الاحد يوليو 17, 2016 9:49 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

سلام..
محمد على كلاي بتاع مقالب فعلا..
انا ما عارف محمد على دا أخفى ملابسك كلها كيف؟ أصلو هي كانت قدر شنو؟ الظاهر كان عندك بنطلونين وقميصين بس. .
زي أحمد صديق الخطاط..كان عنده جلابيتين بس.. واحدة في الغسيل وواحدة لابسها. . ولما يكون ماشي لناس بعيدين وبايت عندهم أو بايت في مكتبه في وزارة الشباب بتكون الجلابية التانية جوة شنطة أدوات الخط..ونضيفة طبعا..
أحمد صديق طبعا لغاية الآن زاهد..
وأذكر أن زهده بدأ من ايام ميز أنور. .كانو هو وصديقه الفاضل بتاع الخزف بيصومو التطوع ويفطرو على الأسودين.. التمر والماء..

لو تذكر.. محمد على كلاي مرة دعانا عشا ومبيت عندهم في العباسية.. احمد سيد احمد وانت وانا.. ولما وصلنا لقيناه أتعشى لكن خلا لينا عشا في أواني خزفية من صناعته.. فول وفوأكه..
ولما جينا نأكل. . قال أنا طبعا اتعشيت لكن جيت أساعدكم. . وبدأ يأكل. . فامسكنا يده ومعناه من الاكل وقلنا له ..شكراجزيلا فنحن لا نحتاج إلى مساعدة..
هل تذكر هذه القصة.. ؟ وهل يذكرها احمد؟

_________________
الحرية لنا ولسوانا
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان
خلف الله عبود



اشترك في: 10 مايو 2005
مشاركات: 487

نشرةارسل: الاثنين يوليو 18, 2016 6:20 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

سلام..

علمت من كنديو أن محمد على كلاي قد عمل في التدريس بقسم الخزف لفترة قصيرة، تم أبعاده بعدها..كما صار يحدث في كلية الفنون بعد ذهاب الصلحي. .هناك داء عضال استهدف الكثيرين من المتفوقين في تخصصاتهم من الحائزين على أعلى التقديرات.. ومحمد على مثل بولا ومثلي وغيرنا ممن لم تحتملهم إدارة الكلية الكسيحة بعد الصلحي، من الحائزين على الدرجة الاولى والمهتمين بتطوير الكلية وأصحاب كلمة الحق.. وإدارة الكلية عينت الأقل من الخريجين كمدرسين معيدين، ومنهم من حار على الدرجة الثالثة والأخيرة في التقدير..
اذا من الطبيعي أن نرى التدهور الظاهر الآن في المستوى، اكاديميا وإداريا. نظرية اتساع الزاوية..

أما دور بعض العمداء المتعاقبين على إدارة الكلية، في إضاعة قطعة الأرض الممنوحة من الدولة للكلية، بسبب اطماع ضيقة، فهي قضية من الوزن الثقيل..





_________________
الحرية لنا ولسوانا
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان
Ahmed Sid Ahmed



اشترك في: 10 مايو 2005
مشاركات: 898

نشرةارسل: الاربعاء يوليو 20, 2016 1:04 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

سلام يا عبود وكنديو وحسن. كلامكم يحفز على قهر الموانع والمعوقات.
واضح الكم الوافر من المواضيع والتفاصيل التى تثير الشجون وتوجب المواصلة وتشجع عليها.
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
بابكر كنديو



اشترك في: 02 مايو 2006
مشاركات: 87
المكان: سواكن

نشرةارسل: الخميس يوليو 21, 2016 7:11 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

من الذكريات التي لا انساها

في احد المرات ذهبت بمعية احمد سيد احمد ( طبطب) الي امدرمان لزيارة اقاربه في بيت المال وكان معنا ثالث لا اذكره الآن ، توقفنا في المحطة الوسطي لاخذ مواصلات الي بيت المال ، اقترح احمد ان ناكل ايس كريم حيث ذهبنا لأقرب محل وكان لأحد الاقباط وتناول كل منا كأسه وبدأنا في إلتهامه وكان زميلي سريعي الإلتهام بينما كنت بطيئا جدا - اعتقد لعلة في اسناني لم اكن منتبها لها - وعندما لاحظت انتهاء زميلي من التهام الآيس كريم بهذه السرعة اعتقدت ان كويبيهما اقل برودة من كوبي ، توجهت لصاحب المحل وقلت له بكل سذاجة " ما عندك آيس كريم سخن ؟" فنظر الي القبطي بإستغراب وسألني " بتعرف انجليزي ؟ " قلت " نعم " قال لي " آيس يعني شنو ؟ " وبكل خجل انسحبت فإذا بالضحكات والتعليقات تلاحقني من زمليي وبعد زوال الخجل مني انقجرت ضاحكا علي سذاجتي ومنها انتشر الخبر في الكلية "آيس كريم سخن !!!!!! " بالله سمعتو بديهو ( مهداه للنور احمد علي خاصة لسؤاله عنها ولجميع الزملاء " احذروا الآيس كريم البارد . عليكم بالساخن ففيه شفاء للاسنان ")
"

_________________
وطنا البإسمك كتبنا ورطنا احبك
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان Yahoo Messenger MSN Messenger
حسن موسى



اشترك في: 06 مايو 2005
مشاركات: 3102

نشرةارسل: الخميس يوليو 21, 2016 7:19 pm    موضوع الرسالة: صوت محمود رد مع اشارة الى الموضوع

كنت ابحث في غبار الأضابير عن أوراق قديمة تحتوي على بعض من ذكريات زمن كليه الفنون فوقعت على وريقات تحوي اشعارا لمحمود عمر . تركت بحثي و غرقت في قراءة محمود فكأنني اسمع صوته بين السطور. و محمود عندي من أفضل رواة الشعر فكأن صوته لا يطيق سوى كلمات تخرج من صدره هو.أقول هذا لأني ظللت اسمع صوت محمود الشعري منذ منتصف الستينات و لا أجد بين اصدقائي [الشعراء غير النظاميين ]من يضاهي فرادته في القول.


مأتم العامرية


أنام على سهر لا يطال
لن تنال النساء الجميلات منه منال
أنام كأني أنام
لئلا أنام
و فيما لا يرى النائمون أرى
أن بغداد مفردة
تختزل الحزن
تختزل الموت
تختزل العصر
ثم..
على مأتم العامرية يطوف غمام
و يهطل مسك الدماء الزكية
من الزمن السرمدي
جحافل
من شهداء الفراتين تخرج
تخلع ألبسة الفراديس
كي ترتدي البزة العسكرية
أرى الآن بغداد
تختزل الأبجدية
و تمسح اسماءنا الهمجية
[ التي ابتلت من الخوف]
ثم تكتبها من جديد
أنام على سهر كغياب مديد
فيما القباب
المساجد
و الأضرحة
يحرسها الوافدون
إلى جنة الزيت و الملكوت السعيد
يا ندامى النجوم الأوافل
و الردهات الحوافل
عمتم صباحا
نادى المؤذن هبّوا
فعبوا
من السجع و الرجع
هيا..
تحسّوا مع مطلع الفجر
نخب الظلام
أنام على سهر لا يضام
و أعجب للصلوات التي تنتهي
دون أن تنتهي للسلام
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
خلف الله عبود



اشترك في: 10 مايو 2005
مشاركات: 487

نشرةارسل: السبت يوليو 23, 2016 2:34 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

يا سلام على محمود عمر..
محمود عمر فنان شامل ولكن موهبته تختفي داءما تحت تواضعه العجيب وزهده في كل شيء..
لا انسى حينما ينفجر فجأة متسائلا عن الوجود وقضاياه الشائكة فيلعق حسن موسى: محمود نبل.. محمود نبل..

سأعود للحديث عن بقية الذكريات، وساسرد هذه المرة حكاية بقية القادمين من جامعة الخرطوم لمعهد الكليات وحكايتي مع صديقة جامعة الخرطوم الحلفاوية الجميلة التي أشفقت على من كلية الفنون .

_________________
الحرية لنا ولسوانا
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان
خلف الله عبود



اشترك في: 10 مايو 2005
مشاركات: 487

نشرةارسل: الاربعاء يوليو 27, 2016 5:50 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

بعد هروبي من جامعة الخرطوم.. وبعد أن استقر بي المقام في قسم البينتنق في كلية الفنون، جلست ذات صباح انظف البالت من الألوان المتراكمة الجامدة بسكين التلوين. . كنت جالسا على الأرض بجوار الخزينة وعلى حافة حديقة صغيرة..
وفجأة أرى أمامي صديقتي القديمة التي لم ارها منذ عامين. . طالبة كلية الاداب، جامعة الخرطوم. ع. د. تلقي علىّ السلام وعيونها مشفقة وفي حالة من الحزن. .وكاني بها تقول: أهكذا صار بك الحال؟ تجلس على الأرض وبقميص ملطخ بالالوان كعامل نقاشة؟.
وكانت قد جاءت في مهمة جمع تبرعات من المؤسسات لتغطية رحلات علمية. . وكان هذا التقليد سائدا آنذاك. ..
هكذا كنا بطبيعة عملنا كملونين.. ولكن الأمر في نظر زميلات وزملاء جامعة الخرطوم على غير هذا النحو..

كتبت قبل فترة عن طالبات جامعة الخرطوم من زميلات بنات الفنون في الثانوي، وكيف كن ينظرن لهن في استغراب واستنكار لجلوسهن عل الارض وملابس ليست بيضاء ولا مكوية سيف!! الثوب الأبيض كان هو الزي الرسمي للطالبات الجامعيات والموظفات وكانت طالبات الفنون يأتين به في الصباح ويعدن به آخر اليوم..ولكنه ليس للعمل . . ولن تتصور بنات اليوم هذا الأمر. .

من القادمين من جامعة الخرطوم، الزميل محمد ابراهيم (تقلة).. ولكنه تحول إلى إحدى كليات الهندسة بمعهد الكليات..

نواصل.. عملا بنصية أحمد سيد أحمد. .

_________________
الحرية لنا ولسوانا
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان
خلف الله عبود



اشترك في: 10 مايو 2005
مشاركات: 487

نشرةارسل: الجمعة اغسطس 05, 2016 10:11 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع



سلام..
عدنا..
على طريقة القنوات الفضائية. .


السنة الأولى بكلية الفنون..
المنهج منوع ويحتوى على الرسم والتلوين والنحت والتصميم الايضاحي والخزف والطباعة وتصميم المنسوجات. . إلى أن يتم التخصص في السنة الثانية. .كان موضوع اليوم في قسم التصميم..
طلب منا أستاذ التصميم إعداد كتيب للاطفال يحتوى على قصة بسيطة يتم رسم صفحاتها والتصميم الكامل للكتيب. . وتسليمه في خلال اسبوع..
وقد أعجبتني الفكرة فشرعت في إعداد قصة شيقة عن طفل طائر يجوب الآفاق ولكنه يفضل وطنه آخر الأمر. . وتم لي رسم الصفحات وكتابة الحوار مع غلاف مصمم بصورة ممتازة.. وجئت به فرحا في الاسبوع الثاني، يوم التصميم الإيضاحي. .
فوجئت، عندما طلب الأستاذ تسليم الاعمال، أن قامت بعض الطالبات بالاحتجاج للأستاذ بأن هذا العمل صعب ولابد من تغييره، فقد وجدن صعوبة في تنفيذه.. وغلى الدم في عروقي وكتمت غضبي.. وإنا أمسك بالكتيب في يدي.. واديت تمرين اليوم دون رغبة..

احتفظ باسم الأستاذ والطالبة التي تصدرت الاحتجاج.. لأسباب لا تخفي على فطنة القاريء..

مرت الأيام. . وقام أستاذنا المرحوم أحمد الطيب زين العابدين بتأثيث دارا للنشر بالاشتراك مع أستاذنا د.عبد السلام نور الدين..وذلك بعد تخرجي بسنوات. . فعرضت عليهم كتيب الاطفال والذي احتفظت به طوال هذه السنوات، فاشتروا مني حقوق الطبع..

وكانت تلك هي البداية لإعدادي لكتب الأطفال والتي نشرت منها عددا، كان آخرها قصة "إسماعيل ود حليمة": والتي تدور أحداثها في قرية البركل في الشمالية..



_________________
الحرية لنا ولسوانا
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان
خلف الله عبود



اشترك في: 10 مايو 2005
مشاركات: 487

نشرةارسل: الاحد اغسطس 07, 2016 10:23 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

سلام..
إظنني ذكرت ان دفعتنا كانت تتكون ولأول مرة من 31 طالبا وطالبة.. منهم 16 طالبة و 15 طالب.. وكان هذا العدد كبيرا بالنسبة للدفعات السابقة..
عند توزيعنا إلى الأقسام في بداية السنة تزاحم الطلبة والطالبات على قسم القرافيك. . ولعل السبب هو أنه القسم الذي يوفر للخريج العمل غير عمل معلم الفنون في المدارس.. وهو المتاح داءما في ذلك الوقت..
كان معيار توزيع الطلبة والطالبات هو الدرجات الأعلى في التخصص. . ولما كنت صاحب درجات أعلى في القرافيك والرسم والتلوين فقد قدمت لقسم القرافيك، لاكتسب تقنيات جدبدة، ففد كنت ملونا مع المقدرة على العمل في التخصصين في نفس الوقت، إلا أن أكتظاظه بالمتقدمين جعلني أزهد فيه فقبلت القسم ذي حولتني إليه الكلية وهو الرسم والتلوين. .
كان قسم طباعة المنسوجات هو المفضل للطالبات.. ولعل ذلك يرجع لأسباب تتصل بطبيعة المرأة المحبة للثياب والستائر الخ..

نواصل..

_________________
الحرية لنا ولسوانا


عدل من قبل خلف الله عبود في الاحد اغسطس 07, 2016 10:39 am, عدل 1 مرة
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان
خلف الله عبود



اشترك في: 10 مايو 2005
مشاركات: 487

نشرةارسل: الاحد اغسطس 07, 2016 10:24 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

سلام..
حدثني الصديقان أحمد سيد أحمد عن الرسام سالم موسى والذي كان يدرسهما في المدرسة الثانوية على ما اعتقد .. ولكني رأيت لوحاته المدهشة..
لم التقيه ولكني إلتقيت بخريج آخر من كلية الفنون وهو المرحوم عبد الله الطيب وخرج ثالث هو عبد القادر.. وقد ذكرت هذه الشخصيات مجتمعة لانها عملت في تدريس الفنون في مدرسة مروي الثانوية للبنبن، ولأنها ابطال حكاية غريبة حدثت لي في مدرسة مروي الثانوية..
اما الحكاية، فهي أنني طلبت النقل من مكتب النشر إلى مدرسة مروي الثانوية، وكان يعمل بها الزميل عبد القادر، وقررت ان اتبادل معه المواقع، فلم يصدق، وكأن معجزة حطت عليه، فهو قد نقل على غير رغبته، وكان يسكن في منطقة بري القريبة من دار النشر. . ووصلت إلى مدرسة مروي الثانوية. . وكان السبب في طلبي هذا هو أن اتجول في المنطقة التي أنتمي اليها واتعرف على جذوري هناك..وفعلا تعرفت على أصولى في تنقاسي وكورتي وزرت منطقة جدتي مهيرة بنت عبود.. وتعرفت على أحفاد ود المعارض خليفة السيد الحسن الذي يربطني به نسبا.. وكنت مثل جامعى الاحاديث متجولا بين القرى والبوادي..
كنت أعلم أن سالم موسى عمل في مدرسة مروي ثم تلاه أحدهم لا أذكره ثم تلاه عبد الطيب ثم تلاه عبد القادر.. ثم أتيت انا بعد عبد القادر.
.
أذكر أنني جلست في البرندة أمام مكتب الإدارة مع عدد من المعلمين.. نتجاذب الحديث.. ولاحظت نظراتهم القلقة تجاهي وعرفت السر، وابتسمت في مكر.. لابد انهم فكروا في ماتم ويتم من مصير المعلمين الثلاث . . سالم موسى وعبد الله الطيب وشخصي. . والحكاية أن سالم موسى قد غرق في نهر النيل في المنطقة المجاورة للمدرسة على شاطيء النهر.. وهي منطقة خطرة ثم خلفه معلم آخر قضى فترته ولم يتعرض للغرق، ثم تم نقل عبد الله الطيب الذي غرق في نفس المنطقة، ثم تلاه معلم آخر لم يغرق وهو عبد القادر المشار اليه. . وعند نقلي إلى المدرسة كان المعلمون يتوقعون غرقي في النهر وفي نفس المنطقة.. عملا بهذا الترتيب..وهذه هو سر القلق الذي ظهر عليهم أثناء جلستنا تلك.. فاجأتهم قائلا :انتو طبعا ما قلتو لي أنني المرشح للغرق في النهر المجاور للمدرسة، باعتبار أنني المعلم صاحب الدور في ذلك.. اطمئنوا أنني لن أغرق في النهر!! وانا جيت مخصوص لكسر هذه الحلقة المشؤومة. . وضحك المعلمون وهم مندهشون من حديثي..
وقد تم فعلا كسر الحلقة ولم أغرق في النهر.. وقضيت في مروي أربعة سنوات عدت بعدها إلى مكتب النشر..
وبالطبع لم أذهب لتلك المنطقة من النهر ابدا.. بالرغم من أنني قطعت النهر بين مروي وكريمة مرارا عن طريق البنطلون وعن طريق المركب..

نواصل..

_________________
الحرية لنا ولسوانا
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان
خلف الله عبود



اشترك في: 10 مايو 2005
مشاركات: 487

نشرةارسل: السبت اغسطس 20, 2016 12:20 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

سلام تاني..
نوأصل.ياكنديو..
القصة التالية عن صاحبنا عمر عبد القادر. . الرسام والواعظ. .
أرجو أن يكون بخير وعافية..
وكلام أستاذنا جلي والأستاذ محمود محمد طه
..
_________________
الحرية لنا ولسوانا
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان
Elnour Hamad



اشترك في: 09 مايو 2005
مشاركات: 759
المكان: ولاية نيويورك

نشرةارسل: الاحد اغسطس 21, 2016 3:32 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

سلام يا عبود
مر يوم كامل إئتنا بالقصة يا رجل

_________________
((يجب مقاومة ما تفرضه الدولة من عقيدة دينية، أو ميتافيزيقيا، بحد السيف، إن لزم الأمر ... يجب أن نقاتل من أجل التنوع، إن كان علينا أن نقاتل ... إن التماثل النمطي، كئيب كآبة بيضة منحوتة.)) .. لورنس دوريل ـ رباعية الإسكندرية (الجزء الثاني ـ "بلتازار")
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
خلف الله عبود



اشترك في: 10 مايو 2005
مشاركات: 487

نشرةارسل: الخميس اغسطس 25, 2016 7:57 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

سلام..
نأسف للتأخير يا عزيزي النور..
والسبب هو الكهرباء المتقطعة والانترنت البائس والإحباط المستديم في أرض تهارقا المسلوبة..

عمر عبد القادر، وكان في الدفعة التالية لدفعة كنديو وأحمد سيد أحمد! على ما أظن. .
كان رسام ممتازا وملونا جيدا. . ولكن فجأة، طلع في رأسه أن الرسم حرام فإنتقل إلى قسم تصميم وطباعة اامنسوجات، باعتبارها تتعامل مع الزخارف التي لا ظل لها.. وبهذا فهي ليست محرمة..
لم تعجبنا قناعته هذه في وقت تطورت فيه الأفكار والرؤى.. فناقشناه طويلا.. كنديو وأحمد وشخصي وآخرون لا اذكرهم وربما كان النور من ضمنهم. . لم أعد اذكر.. وكانت غيرتنا على مستواه الجيد في الرسم على التلوين سببا في إصرارنا على تنويره بالعودة للرسم والتلوين..
كما كان الأستاذ جلي يبذل جهدا كبيرا في إقناعه.. ولكنه لم يفلح، فطلب مني أن نأخذه نحن الجمهوريين للأستاذ محمود محمد طه، لعله يهديه ويقنعه بالاستمرار في الرسم، إستنادا على مبدأ تطوير التشريع المعروف في الفكر الجمهوري. .
إستجاب لنا صديقنا عمر وذهب معنا إلى الأستاذ محمود، حيث تمت له جلسة خاصة تحدث فيها الإستاذ محمود، عن الفنون والأسلام والشريعة، حديثا منطقيا مقنعا.. ( ليتنا قمنا بتسجيله ).. ولكن أخينا عمر خرج كما دخل دون أن يقتنع..
وأعتقد أن من حضروا هذا اللقاء معي هم بابكر كنديو والنور وحسن موسى.. إن لم تخني الذاكرة..

مرت سنوات وسنوات.. وبينما انا في شقتي بسلطنة عمان في نهاية التسعينات، إذا بي أجدني أمام مقابلة في تلفزبون السودان.. مع عدد من الوعاظ، ومن بينهم أخينا عمر عبد القادر بشحمه ولحمه والمذيع يسأله في مواضيع فقهية، وعمر يجاوب بإعتباره من (علماء السودان)!!
لم أصدق عيني أول الأمر، ولكني صدقتها آخر الأمر.. فملامح صديقنا عمر محفورة في ذهني..
وتحسرت على خطوطه في الرسم والتلوين أيأم زمان ..
هل دخل صديقنا عمر كلية الفنون عن طريق الخطأ.. أم أنه أخطأ وخرج منها؟

ولله الأمر من قبل ومن بعد..

_________________
الحرية لنا ولسوانا
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان
بابكر كنديو



اشترك في: 02 مايو 2006
مشاركات: 87
المكان: سواكن

نشرةارسل: الجمعة اغسطس 26, 2016 9:36 am    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

[size=24][color=darkblue]اوفيت فيما سردت يا عبود عن عمر واضيف ان هذا الرجل ان لم يكن عبقريا فهو مليان رسم والوان وعندما يلون يبهرك ويمتعك والحق يقال كنت اتأمل انتاجه الرائع فهو مسكون بروعة لا حدود لها في التلوين الذي كان يمارسه بعفوية السهل الممتنع ولكن كما قال عبود ركبته افكار الحرام والحلال ولم تجد معه كل محاولاتنا انا واحمد سيداحمد وعبود والنور محمد حمد وغيرنا ليعود لقسم التلوين عندما حول الي قسم
التكستايل " وحتي هذا القسم اعتقد انه لم يستمر فيه لااذكر ولكن السودان فقد تشكيليا متميزا . نعم ياالنور اعتقد انك واحد من الذين حاولوا اقناعه قبل جلستنا وبعدها لدي الاستاذ محمود .
جاء ذكر عبقري آخر في سياق بوستات عبود الاستاذ " سالم موس " الذي ابدع في تدريسنا انا واحمد سيدا حمد " كان صدبقنا " فتح لنا آفاق القراءة عموما قبل وبعد ممارسة الرسم والتلوين . كان يزودنا بالكتب العامة المرتبطة بالفنون عامة ويحثنا علي القراءة نعم القراءة مابين السطور كما كان يقول لا الإطلاع كان يطوف بنا بورسودان ويلفت انظارنا الي ما يستحق تأمله بدون تعليق منه ومن ثم يدفعنا الي الرسم والتلوين بدون امر او توجيه ، كنا نجد انفسنا لونا ورسمنا تلقائيا حيث كنا نقوم بعرضها عليه احيانا يشيد ببعض اماكن في اللوحة ويتجاهل الباقي ونستوعب الدرس . كان قليل الكلام كثير القراءة والتجول في المدينة يزورنا في بيت منزل احمد سيد احمد لاني انا كنت في الداخلية واحيانا ينام فيه . سافرت معه لاول مرة الخرطوم غير السفرة التي كانت مع استاذي بكري بلال الذي تسلم منه الراية . وكنا محظوطين ايضا بوجود عبقري آخر وهو الاستاذ عبد الباسط الخاتم الذي بذل معنا جهدا كبيرا من توجية وارشاد اطال الله عمره

ونو
اصل ........
.[/color][/size]
_________________
وطنا البإسمك كتبنا ورطنا احبك
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة انتقل الى صفحة المرسل AIM عنوان Yahoo Messenger MSN Messenger
استعرض مواضيع سابقة:   
انشر موضوع جديد   رد على موضوع    sudan-forall.org قائمة المنتديات -> منبر الحوار الديمقراطي جميع الاوقات تستعمل نظام GMT
انتقل الى صفحة السابق  1, 2, 3 ... 11, 12, 13, 14  التالي
صفحة 12 من 14

 
انتقل الى:  
لاتستطيع وضع مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع الغاء مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع التصويت في هذا المنتدى

قوانيــــــن منبر الحوار الديمقراطي

 

الآراء المنشورة بالموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الجمعية السودانية للدراسات والبحوث في الآداب والفنون والعلوم الإنسانية


  Sudan For All  2005 
©
كل الحقوق محفوظة