مصطفى مدثر ...المفاجاه؟؟؟

 
انشر موضوع جديد   رد على موضوع    sudan-forall.org قائمة المنتديات -> منبر الحوار الديمقراطي
استعرض الموضوع السابق :: استعرض الموضوع التالي  
مؤلف رسالة
زائر






نشرةارسل: الجمعة مايو 27, 2005 11:36 am    موضوع الرسالة: مصطفى مدثر ...المفاجاه؟؟؟ رد مع اشارة الى الموضوع

"نص"
انتظـــــــــــــار
"إلى .................."
مصطفى مدثر
مشكاة على البحر الحزين ...
تتسرب إليك منها قهقهات المهربين ...
وانعتاقات الملح من شبق الرطوبة
النوارس تهرب من رائحة القهوة الرديئة التي وضعت جسدك قبالتها
أين منك عبق البن تحمله اللواري من مهبط الشمس عبر دروب المحل ؟
الوساويس تستبيك بقوة الإمكان ...
فما أدراك لربما لم تعد الشمس تعدو "من دار صباح" إلى "دار غريب " ولا " السافل" يبتغي سر "الصعيد" .
الوساوس لا تفارقك مستبصراً كدأبك كل صبح ـ نيفاً وألف يومـ
إجابة السؤال : أين خطأنا ؟
يزعجك أن الزمن اللامحدود ـ المفتوحة عليه كل نوافذ الغموض لن يكفي لإدراك الإجابة الشافية
الباحة الرملية !
باحة الرمضاء . حولها شجيرات بلا حمية للخضرة وعسكر بموهبة الثبات للتصلية .
الضوء عامود من اللزوجة الصباحية الباهرة ..والضباط قادمون للتسلية ، يبحلقون من غشاوة الخمر للخارجين من هياكل تحريز البشر ، سيصطفون ..وسترفع عقيرتك برقمك وتتمشى والآخرون قبل موعد الوجبة وستتذكر ...
ليس ثمة ذقن حليقة ولا وعد بالزيارة ..يبرق في حدقة متعبة ..يزيغ بصرك فوق أكتاف العساكر ومن خلفهم صوب الأسوار المضجرة إلى حيث النشع الطليق وكركرة السقط في القاع ..إلى حيث برودة الأزرق وهو يركل زبده ..تنفصل من روحك شظايا الغرائز المؤجلة ...
أإفطارك مذل للشبع يكون في إنتظارك أم سرحة مع السؤال في شكله الصوفي :أين هم ؟
**************************
في موجة
أخرى من الهواء الضرير تبصرك الغيوم ..تفض هذا الخطاب في لهفة ...
أقول أن الأمر شائك ..هاهم تذكروا أني أنا الغائب ..وأنت مصغ بحب ..لو تبادلنا مكانينا ، هل تندم شفاهك أم تنتحب ؟ ضع الخطاب تحت حجر مجدور يفسح سرطان البحر مكانا للكلمات الراعشة .
أيمكن أن تجيب على سؤال قبل أن تعاين أو تعاين ، قبل أن يسترد صدرك رحابة الكون ؟
البحر ساكن والأسماك تلوح لك بشهادات ميلادها .
أن الأمر بعد شائك وأنا أمزق اسماك قدام ...العذارى في لوحة الغرفة التي في الغربة التي عبرت بنا كلينا للهفة التي ...للشهقة التي ذكرت فيها أنك طيف عائد وأنهم سيفسحون للريح عبر قضبانهم تنفض على أوراق الذاكرة وأنك شامخ ونادر نفسك للوعد القريب ...!!!
أطلقت سفينة بدينة صافرة ديناصورية الصوت وهي تتهادى نحو المرفأ العجوز ..سأل نفسه والفرحة كرة من الجليد تتشظى داخل جوفه الحار ...
ما الوعد القريب ؟
ترك أوراق الخطاب ترقص في طريقها بين أرجل الحراس وعبر المداخل صوب البحر الساكن ...تسارع بصره فوق الأخضر الذي حف الأفق ثم أمتطى صهوة الأزرق في قبة السماء ... سقطت في عروقه حبيبات إبتسامة غامضة فأنشد في شجن :
في موجة أخرى من الهواء الضرير
تبصرك الغيوم

القاهرة 1993
انتقل الى الاعلى
مصطفى مدثر



اشترك في: 09 مايو 2005
مشاركات: 935
المكان: هاملتون-كندا

نشرةارسل: السبت مايو 28, 2005 4:15 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

أيمن تابر؟
والله ليك وحشة!
كيفك مع وينسر؟
أشكرك على تذكر هذا النص واعادة نشره.
هناك أخطاء مطبعية كثيرة أرجو ألاّ تكون من كي بوردك انت!
سأعود لتصحيحها وأديك عشرة من عشرة!
مصطفى مدثر
انتقل الى الاعلى
استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة
زائر






نشرةارسل: السبت مايو 28, 2005 10:12 pm    موضوع الرسالة: رد مع اشارة الى الموضوع

الخال الحبيب
مصطفى مدثر
شوق وتقدير
اعتذر بشدة عن الاخطاء الوردت في النص ... للاسف الشديد النسخه الاحتفظت بيها لم تكن المسودة الأصلية .. لو تذكر ايام ما كنت شغال في مركز الطباعة في مدينة نصر طبعته مجموعة حاجات ليك كان من بينه النص ده ولي اعجابي الشديد بيه احتفظت بنسخه منه ... وعند انزاله في البوست حاولت ان انزلها بنفس ما جاء في النسخة التي احتفظت بها ...
في انتظار التعديلات ... وانتظار لمزيد من نصوصك الرائعة الجديدة والقديمة ...
مع محبتي
وتكرار اسفي
ودالسر!
انتقل الى الاعلى
استعرض مواضيع سابقة:   
انشر موضوع جديد   رد على موضوع    sudan-forall.org قائمة المنتديات -> منبر الحوار الديمقراطي جميع الاوقات تستعمل نظام GMT
صفحة 1 من 1

 
انتقل الى:  
لاتستطيع وضع مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع الغاء مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع التصويت في هذا المنتدى

قوانيــــــن منبر الحوار الديمقراطي

 

الآراء المنشورة بالموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الجمعية السودانية للدراسات والبحوث في الآداب والفنون والعلوم الإنسانية


  Sudan For All  2005 
©
كل الحقوق محفوظة